قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

&
اعلن المفاوض الاوروبي باسكال لامي اليوم الأربعاء ان الدول الـ15 الأعضاء في الاتحاد الاوروبي سمحت له بإعطاء الضوء الأخضر
لاطلاق دورة جديدة من المفاوضات التجارية، بعد تعثر كاد يطيح بالمؤتمر الوزاري لمنظمة التجارة العالمية النعقد في الدوحة بقطر.
وقال لامي "لقد أذن لي مجلس وزراء الاتحاد الاوروبي بصفتي مفاوض ان أقول نعم لمشروع" الاتفاق على إطلاق دورة جديدة من المفاوضات التجارية المتعددة الأطراف.
يذكر ان مشروع الاتفاق الذي انتهى إعداده في وقت متأخر من ليل الثلاثاء الأربعاء بعد مفاوضات شاقة خصوصا حول الملف الزراعي، يقدم ثلاثة تنازلات مهمة لفرنسا يتعلق أحدها بالزراعة.
وكان الأوروبيون يطالبون خصوصا بتليين النص الذي كان مقترحا أولا ولا سيما في ما يتعلق بالدعم الحكومي للصادرات الزراعية. وقد تم التوصل إلى صيغة تسوية بدون تحديد برنامج زمني لإلغاء الدعم على هذه الصادرات.