قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

&موسكو - اعتبرت الصحف الروسية الاربعاء ان السقوط المفاجيء لكابول وهزيمة طالبان امام المعارضة الافغانية امس الثلاثاء ليست سوى "مقدمة" قبل بدء حرب العصابات. فقد عنونت صحيفة نيزافيسيمايا غازيتا "الطالبان يلجأون الى الجبال. بدء حرب عصابات في الحرب الافغانية".
&وقالت صحيفة كوميرسانت من جهتها ان "الطالبان حافظوا على قواتهم لانهم تحاشوا المواجهات وسلموا مدنا بدون قتال مما يسمح لهم باللجوء الى الجبال وشن حرب عصابات بانتظار الفرصة المناسبة للعودة الى السلطة". وكتبت ازفستيا من جهتها "الطالبان يخسرون السلطة ولكن هذا لا يعني شيئا". واضافت ان استعادة العاصمة الافغانية "لا يشكل انتصارا وانما على الارجح مقدمة لمعارك اكثر ضراوة" وتساءلت عما اذا كان سقوط كابول "هدية" من زعيم الطالبان الملا عمر ام "فخ" نصبه.
&واعتبرت نيزافيسيمايا غازيتا ان "الدفاع عن المدن الكبرى مميت بالنسبة الى طالبان في وقت سيطر الاميركيون والبريطانيون على الاجواء الافغانية وفي حين تقدم روسيا الاسلحة الى تحالف الشمال". واضافت ان "القدرة القتالية لتحالف الشمال اضعف بكثير من قدرة الباشتون. وبكل تاكيد فان قادة طالبان اعتمدوا التكتيك الوحيد الممكن وهو التفرق والعمل بمجموعات صغيرة من اربعين الى ستين شخصا".