قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

&طوكيو - ولدت امراة يابانية طفلا تم تخصيبه في المختبر انطلاقا من السائل المنوي لوالد يحمل فيروس فقدان المناعة المكتسبة (اتش آي في) المسبب لمرض الايدز، وفق ما اعلن اليوم الجمعة الطبيب الذي اجرى العملية.
&واوضح الطبيب ان هذه اول مرة في العالم تقترن فيها عملية لازالة فيروس الايدز من السائل المنوي بعملية تخصيب في المختبر. وقد ولد الصبي في نهاية تشرين الاول/اكتوبر وهو بصحة جيدة.وقال الطبيب هايديجي هانابوسا العامل في مستشفى اوجيكوبو ان "الفيروس لم ينتقل الى اي من الطفل او الام" (البالغة من العمر 30 عاما). واكد هانابوسا ان "هذه اول حالة في العالم يتم فيها استئصال فيروس الايدز بنسبة مئة في المئة من السائل المنوي، بهدف اجراء التخصيب في المختبر".
واصيب والد الطفل البالغ من العمر 30 عاما بفيروس الايدز بعد ان تلقى علاجا بدم ملوث. واوضح الطبيب الذي اجرى العملية بالتعاون مع كلية الطب في نييغاتا شمال طوكيو انه "كان من الصعب للغاية حتى الآن ازالة فيروس الايدز بشكل كلي، اذ كان لا يزال هناك اثر له في السائل المنوي. لكننا طورنا وسيلة جديدة لفصله عن السائل المنوي".
&وتابع ان "ازواجا اخرين ينتظرون تلقي هذا العلاج في كانون الاول/ديسمبر وكانون الثاني/نوفمبر. آمل ان تسمح هذه التقنية لعدد متزايد من ايجابيي المصل من انجاب اطفال سليمين تماما".&وسيرفع الفريق الطبي تقريرا رسميا الى الجمعية اليابانية للايدز التي تعقد مؤتمرا دوريا في طوكيو في نهاية تشرين الثاني/نوفمبر.
&وكان فريق طبي اخر اعلن الشهر الماضي ولادة طفل سليم من والدة تم تخصيبها في المختبر بالسائل المنوي لزوجها الايجابي المصل. وكانت هذه حسب الاطباء اول مرة يولد فيها طفل معافى من والد ايجابي المصل في اليابان، غير ان حالات مماثلة اخرى تستخدم الوسيلة ذاتها كانت اعلنت في ايطاليا واسبانيا. واستنادا الى ارقام وزارة الصحة، فان عدد المصابين بالايدز او الايجابيي المصل يصل الى 7680 حالة في اليابان، بينهم 1432، معظمهم من النزافيين، اصيبوا من جراء تلقي دماء ملوثة. وتوفي 1225 شخصا على الاقل نتيجة الاصابة بالايدز.