قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

&
لندن ـ ايلاف: سوى نجم هوليوود السينمائي توم كروز اوضاع طلاقه من النجمة الأشهر منه نيكول كيدمان خارج المحاكم، والكلام يدور الآن في اوساط الفن والصحافة عن مبلغ يصل الى 214 مليون جنيه استرليني (ما يعادل 350 مليون دولار). وفي تصريحات للصحافة لم يخف توم كروز (38 عاما) استمرار حبه لنيكول كيدمان (34 عاما) شقراء هوليوود الممشوقة القوام، وقال "تختلف مع بعض الاشخاص، ولكن الحب لايزال قائما".
ونجما الشاشة تزوجا منذ سنوات عشر وتبنيا طفلين هما كونور (6 اعوام) وايزابيلا 08 اعوام) وهم في رعاية الأب الآن، وستقضي العائلة اعياد الميلاد مجتمعين في استراليا. ومرت حياة توم كروز ونيكول كيدمان من دون مشاكل عائلية، لكن يبدو ان انخراطهما في العمل السينمائي والركض وراء الشهرة والمال افسدت عليهما الكثير رغم ان حالهما المالي والمعنوي متفوق على الاقران من نجوم هوليوود. وتفجرت المشاكل العائلية بين النجمين من دون اية اسباب ولا يزال النقاد يحاولون البحث عبثا عن خلفيات
ليست واضحة حتى اللحظة منذ عامين ادت الى انفصام عرى الزوجية بين الاثنين. وبينما ظلت نيكول تعاني مرارة العزلة والبعد عن توم، فان هذا الأخير ارتبط على الفور بعلاقة عاطفية مع بينيلوبي كروز (27 عاما) وهي كانت احدى صديقات نيكول لسنوات طويلة. والتسوية المالية بين
من ايام الوفاق
الزوجين العشيقين حتى اللحظة تشمل عقارات في لوس انجليس ولندن واستراليا ومدن وجزر اخرى على امتداد العالم. واخيرا، فان توم كروز في كل تصريحاته الصحافية وبياناته لم يطلق اية اساءة مباشرة على أي نحو الى تلك السينمائية الكبيرة التي "يبدو انه لا يزال يحبها حتى اللحظة والى لحظات آتية".