قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

يوغوسلافيا- فتحت مكاتب الاقتراع ابوابها عند الساعة 7،00بالتوقيت المحلي (6،00ت غ) من صباح اليوم السبت في كوسوفو حيث دعي 1،25مليون ناخب الباني وصربي للادلاء باصواتهم في الانتخابات التشريعية التي ستؤدي الى تشكيل مؤسسات الحكم الذاتي تحت رقابة الامم المتحدة. وقد اقيمت مكاتب اقتراع ايضا في صربيا الوسطى وفي مونتينيغرو حيث يقيم حوالي 200 الف لاجىء صربي.
&وسيكون لاقليم كوسوفو الخاضع لادارة دولية منذ نهاية الحرب في حزيران/يونيو 999 مجلس للنواب وحكومة موقتة ورئيس في اعقاب العملية الانتخابية. ومن الواضح ان الفوز اليوم السبت سيكون من نصيب الحزب القومي المعتدل بقيادة ابراهيم روغوفا والرابطة الديموقراطية في كوسوفو التي ستتقدم على الحزبين الناشئين من حرم جيش تحرير كوسوفو وهما الحزب الديموقراطي في كوسوفو والتحالف من اجل مستقل وسوفو.
وسيشارك الصرب الذي قاطعوا الانتخابات بلدية في تشرين الاول/اكتوبر 2000، في هذه الانتخابات التشريعية. ودعا الرئيس اليوغوسلافي فويسلاف كوشتونيتسا الصرب الى التوجه الى صناديق الاقتراع ودعم التشكيل السياسي الصربي الوحيد المسجل في الانتخابات وهو التحالف من اجل العودة.
&ويعتبر ممثل الادارة المدنية التابعة للامم المتحدة في كوسوفو هانس هايكروب اليوم السبت بمثابة يوم "تاريخي" بالنسبة لكوسوفو التي يفترض بمؤسساتها الجديدة ان "تدفع الى الامام" عملية المصالحة بين الصرب والالبان.
&وسيراقب عملية التصويت ما مجموعه 13 الف مراقب. وافاد استطلاع للراي لا يشمل نوايا الناخبين الصرب، ان حزب ابراهيم روغوفا سيفوز بنسبة 1،58% من الاصوات وسيتقدم على الحزب الديموقراطي في كوسوفو (6،27%) والتحالف من اجل مستقبل كوسوفو (6،8%). وستقفل مكاتب الاقتراع ابوابها عند الساعة 19،00(18،00ت غ). وستعلن منظمة الامن والتعاون في اوروبا النتائج الرسمية الاولى مساء الاثنين.