قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

القدس- اعلنت القيادة العسكرية ان الجيش الاسرائيلي انسحب أمس السبت من مدينة طولكرم الخاضعة للسلطة الفلسطينية في شمال الضفة الغربية بعد ان كان اعاد احتلالها جزئيا منذ شهر تقريبا في حين نفت مصادر امنية فلسطينية ان يكون الانسحاب كاملا من المدينة.
وجاء في بيان للقيادة العسكرية الاسرائيلية ان "الجيش انسحب خلال الايام الاخيرة وبشكل تدريجي من منطقة طولكرم الخاضعة للسلطة الفلسطينية".
واشار الجيش في هذا البيان الى ان عملية الانسحاب تمت "بامر من السلطات المدنية".
وكان مسؤولون عسكريون كبار اعربوا في الاسابيع الاخيرة عن معارضتهم لهذا الانسحاب.
وكانت الاذاعة الاسرائيلية العامة كشفت ان الانسحاب بدأ الجمعة وانتهى السبت واعلن مصدر عسكري لوكالة فرانس برس "الانسحاب الكامل" من المدينة التي اعادت اسرائيل احتلالها جزئيا قبل شهر.
غير ان مسؤولين امنيين فلسطينيين اكدوا لوكالة فرانس برس ان الجيش لا يزال يحتل العديد من المنازل في القطاع.
وقال متحدث عسكري اسرائيلي ان هذه المنازل تقع تحت السيطرة الامنية الاسرائيلية والادارية الفلسطينية.
وتعتبر جنين اخر مدينة في الاراضي الفلسطينية لا تزال محتلة جزئيا.
وكانت اسرائيل نفذت بعد اغتيال وزير السياحة رحبعام زئيفي عملية عسكرية لا سابق لها منذ قيام السلطة الفلسطينية عام 1994 واعادت احتلال ست مدن في الضفة الغربية.
ولا تزال نابلس تخضع لحصار عسكري اسرائيلي شديد.
وعزلت باقي الاراضي الفلسطينية بحواجز اقامها الجيش الاسرائيلي.