قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

القاهرة - قال المبعوث الأميركي للسودان جون دانفورث أمس انه ليس لدي الإدارة الأميركية خطة لاحلال السلام في السودان ولكنها تريد ان تلعب دور "المحفز" فقط.وقال دانفورث وهو عضو بمجلس الشيوخ للصحفيين بعد اجتماعه بالرئيس المصري حسني مبارك "ليس لدي الولايات المتحدة صيغة لاحلال السلام." واضاف قائلا "الولايات المتحدة مهتمة بمعرفة ما اذا كان بمقدورنا القيام بدور المحفز بأن نوحد بين خطط السلام وهو أمر ضروري وايضا الاطلاع علي اهتمام الطرفين فيما يتعلق بالتقدم تجاه تحقيق السلام."وكان دانفورث الذي تم تعيينه مبعوثا للسودان في سبتمبر قد ذكر في نيروبي يوم السبت بعد قيامه باول زيارة للسودان انه لا يراوده أمل قوي في انهاء الحرب الاهلية المتأججة منذ 18 عاما بين حكومة الخرطوم وبين الثوار. واضاف ان واشنطن أمهلت الطرفين حتي منتصف يناير كانون الثاني
ليثبتوا التزامهم بتحقيق السلام.
وقال دانفورث في القاهرة "لا نعتزم المشاركة شهرا بعد شهرا وعاما بعد عام في مفاوضات عقيمة ومباحثات لا تنتهي."ومات ملايين اثناء الصراع من جراء القتال والجفاف والامراض.
وكان مبارك قد اجتمع مع دانفورث الذي يزور القاهرة حاليا. وجري خلال الاجتماع مناقشة سبل إقرار السلام ببن الحكومة والمعارضة السودانية وتقريب وجهات النظر بين الاطراف المتنازعة في السودان كما اجتمع مبارك مع داريل عيسي رئيس وفد الكونجرس الأميركي الذي يزور القاهرة حاليا. وجري خلال الاجتماع بحث العلاقات بين الولايات المتحدة ومصر وسبل تعزيزها.(الراية القطرية)
&