قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

&
&
&
علمت "السفير" ان وفدا فلسطينيا من ممثلي الفصائل العشرة زار أمس، وزارة الدفاع الوطني، وأجرى محادثات مع كل من وزير الدفاع خليل الهراوي، وقائد الجيش العماد ميشال سليمان، ومدير المخابرات العميد الركن ريمون عازار، في إطار المساعي الجارية لمعالجة ذيول حوادث الاعتداءات المسلحة على حواجز الجيش اللبناني في أطراف مخيم عين الحلوة.
وأفادت المعلومات المتوافرة أنه تم خلال لقاءات الوفد مع المسؤولين في الوزارة، عرض الوضع الأمني داخل المخيمات عموما، والإجراءات التي تتخذها اللجان الأمنية والشعبية للمخيمات لا سيما في عين الحلوة، من أجل ضبط الوضع داخلها وخارجها. وجرى التأكيد من الجانبين على وجوب إنهاء التعديات وحوادث الإخلال بالأمن ووضع حد للفلتان الحاصل.
وسمع الوفد من المسؤولين اللبنانيين تشديدهم <<على وجوب منع الاختراقات ووقف كل التعديات سواء على العسكريين أو المدنيين، مؤكدين أن مثل هذه الاختراقات لا يستفيد منها سوى العدو الإسرائيلي>>.
واتفق على متابعة لقاءات التنسيق من أجل التوصل إلى نتائج إيجابية.(السفير اللبنانية)
&