قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك



&القدس - المح النائب الاسرائيلي اسرائيل كاتز من حزب الليكود (يمين) بان زميله في اللائحة العربية الموحدة عبد المالك الدهامشه قد ينفذ عملية انتحارية في حرم البرلمان حسب ما افادت الشبكة الخاصة الثانية في التلفزيون الاسرائيلي الخميس.
&وقال كاتز في اجتماع عقد مؤخرا دعما لرئيس الوزراء اليميني السابق بنيامين نتنياهو التقطه احد الهواة على شريط فيديو وتم بثه مساء الخميس "عندما ارى الدهامشه يدخل الكنيست اتساءل دوما ماذا يخفي تحت معطفه".
&واضاف كاتز "ان هذا البرلماني الاسرائيلي (الدهامشه) يشارك في جنازات ارهابيين نفذوا اغتيالات في قلب مدننا واعرب عن استعداده +للشهادة+ في سبيل جبل الهيكل وهو اكثر الاماكن قدسية في اليهودية" في القدس حيث يقع حرم المسجد الاقصى وهو ثالث الحرمين الشريفين.
&واضاف التلفزيون ان الدهامشه رد على هذه الاقوال عبر وصف كاتز بانه "شخص متعطش للدماء يحرض على العنف وينبغي وقفه عند حده لانه خطير".
&واعربت نائبة الليكود ناومي بلومنتال على التلفزيون العام الاسرائيلي عن "صدمتها" من لقاء تم امس بين الدهامشه ونائب عربي اسرائيلي اخر هو احمد الطيبي مع الرئيس الفلسطيني ياسر عرفات وبحضور الامين العام للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين احمد سعدات.
&وصرح رئيس الوزراء الاسرائيلي ارييل شارون ردا على سؤال حول هذا اللقاء "ان الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين منظمة ارهابية وكل من يلتقي بقادتها يجب ان يعامل بكل ما في القانون من صرامة".
&وكانت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين تبنت اغتيال وزير السياحة الاسرائيلي رحبعام زئيفي في 17 تشرين الاول/اكتوبر في القدس.
&وتندرج الجبهة الشعبية على لائحة وزارة الخارجية الاميركية بالمنظمات الارهابية وهي احدى الفصائل الرئيسية الثلاث في جبهة التحرير الفلسطينية الى جانب حركة فتح والجبهة الديموقراطية لتحرير فلسطين.
&وكان احمد سعدات الذي اختفى اثره منذ اغتيال زئيفي اشار في بيان الى انه نظم اغتيال الوزير الاسرائيلي انتقاما لاغتيال اسرائيل سلفه ابو علي مصطفى في اواخر آب/اغسطس.