قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

&دمشق- اكد الرئيس السوري بشار الاسد عزمه على "تحرير" هضبة الجولان السورية التي تحتلها اسرائيل منذ 1967 في رسالة نشرتها الصحف المحلية اليوم السبت. واكد الرئيس السوري العزم على "تحرير المحتل من الاراضي العربية في الجولان وجنوب لبنان". واضاف "مهما طال زمن العدوان فان مصيره الى زوال بفضل تصميم شعبنا وجماهير امتنا على تحرير الارض المحتلة واستعادة الحقوق المغتصبة".
وكان الاسد وجه الرسالة الى الطبقة العاملة التي نفذت الجمعة وهو يوم العطلة الاسبوعي في سوريا يوم عمل طوعي احتفالا بذكرى وصول الرئيس السوري الراحل حافظ الاسد الى السلطة في تشرين الثاني/نوفمبر 1970 . وقال الاسد "لن تثنينا عن هذا الهدف اية ظروف مهما صعبت وتعقدت بسبب غلواء اسرائيل في ممارسة ارهاب الدولة وانحياز بعض القوى الى عدوانية اسرائيل المفضوحة" في اشارة الى الولايات المتحدة.
&واكد "مساندة الشعب العربي الفلسطيني الشقيق في نضاله البطولي لاقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس الشريف واستعادة حقوقه المغتصبة". وكرر موقف بلاده من الارهاب قائلا "نحن نرفض الارهاب وندينه ونقاومه لكننا نفرق بينه وبين النضال المشروع ضد العدوان والاحتلال ". ودعا الدول الاخرى الى "ان يتفهموا حقيقة هذا التمييز بين ما هو مكروه ومرفوض وما هو مشروع وواجب". وتؤوي سوريا على اراضيها عشر منظمات فلسطينية تدعو الى مقاومة اسرائيل.