قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك


&لندن - قالت قناة الأخبار التلفزيونية المستقلة (آي.تي.إن.) البريطانية إن مقاتلا أجنبيا من طالبان سلم نفسه إلى قوات التحالف الشمالي في أفغانستان قتل نفسه واثنين آخرين من الأسرى في هجوم انتحاري السبت.
وقالت القناة إن مراسلة لها هي اندريا كاثروود (43 عاما) وقائدا من التحالف الشمالي أصيبا عندما فجر المقاتل الأجنبي قنبلة في مدينة مزار الشريف الشمالية وهي مقر الجنرال الأوزبكي عبد الرشيد دستم.
وتلقت كاثروود علاجا طبيا بعد إصابتها بشظية في ركبتها.
وقالت في تقرير إنها قامت بتغطية استسلام حوالي 500 مقاتل أجنبي من قندوز وهي آخر معاقل طالبان في الشمال والتي تحاصرها قوات التحالف الشمالي وتقصفها الطائرات الحربية الأمريكية.
وأضافت "حوالي 500 ... مقاتل أجنبي في طالبان أغلبهم من باكستان خرجوا أثناء الليل عبر الصحراء من قندوز. قابلهم زعيم الحرب الأوزبكي الجنرال عبد الرشيد دستم في الصحراء.
وتم تفتيشهم (في مقر دستم) ونزلوا من الشاحنات .. وجنود التحالف الشمالي يبحثون ويأخذون أي شيء معهم.