قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

&اثينا - صرح وزير الدفاع اليوناني يانوس بابانطونيو في حديث مع صحيفة "تو فيما" اليونانية نشر الاحد ان "التهديد" الذي تشكله تركيا لليونان "لا يزال قائما" حتى وان كان التقارب بين الدولتين ادى الى خفض حدة التوتر.
&وقال بابانطونيو الذي عين وزيرا للدفاع في التعديل الحكومي الاخير في تشرين الاول/اكتوبر "مع الاسف ما زال التهديد التركي قائما كما كان سابقا".&وراى ان تركيا "لم تعد عن مطالبها" واكد "لن نفاوض تركيا على ما يتعلق بسيادتنا".
&لكنه اضاف ان "جهود التقرب ليست سدى". وقال "على العكس، اعتقد ان سياسة التقرب التي تنتهجها الحكومة حيال تركيا هي طريق لا رجعة فيه بالنسبة الى اليونان".&واكد وزير الدفاع انه دون هذه السياسة "ستكون الاستفزازات اكبر واكثر حدة لذا من مصلحة اليونان صون الصداقة والتعاون وحتى تشجيع انضمام تركيا الى الاتحاد الاوروبي".
&واضاف بابانطونيو انه بعد اجتياز "كافة مراحل الصداقة والتعاون سنصل الى نهاية المطاف وهي التعاون العسكري" ولم يستبعد عقد لقاء مع نظيره التركي.