قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك


الإسكندرية : ضحى خالد
في حادث بشع هز الرأي العام في مدينة الإسكندرية الساحلية بمصر ، ألقت مباحث الإسكندرية القبض علي خمسة عاطلين قاموا باغتصاب فتاة أمام خطيبها علي شاطئ رأس التين ، وأحالتهم للنيابة العامة التي أمرت بحبسهم على ذمة القضية ، وتقديمهم لمحاكمة عاجلة ، وإحالة الفتاة على الطب الشرعي .
كان المقدم أحمد أبو عقيل رئيس مباحث قسم شرطة الجمرك فقد فوجئ بشاب يقتحم مكتبه بملابس مبللة تماماً ويحمل فتاة في حالة إعياء تام وانهيار شديد وملابسها مبللة.
أكد الشاب أن الفتاة التي بصحبته هي خطيبته ، وقد تعرضت للاغتصاب أمام عينيه من مجهولين ، فأمر مدير المباحث الجنائية بتشكيل فريق بحث للتحري حول الواقعة ، فاتضح أن "صالح أ . ع" ، "33 سنة" كان يسير بصحبة خطيبته "هدى" 30 سنة ، عاملة بمحل ملابس ، على شاطئ كورنيش رأس التين ليلا ، وفي أثناء سيرهما شاهدهما تامر محمود عبدالعال "23 سنة" عامل حرفي فقام باستدعاء أصدقائه الجالسين علي إحدي مقاهي رأس التين وهم: وليد التركي جمعة "32 سنة" ومحمد عبدالرحيم محمد "25 سنة" وشهرته محمد مجيرة وأحمد عبدالحميد محمود "16 سنة" وشهرته أيشو "بائع متجول" ومحمد رجب إبراهيم "22 سنة" عاطل وقاموا بمحاصرة الشاب وخطيبته اللذين لم يجدا أمامهما سوي الإلقاء بنفسيهما في مياه البحر وظلا يسبحان حتي منطقة الطامية ظنا منهما أنهما قد تمكنا من الهروب من الذئاب الذين كانوا لهما بالمرصاد وانتظروا خروجهما من المياه وقاموا بشل حركة الشاب الخطيب بالأسلحة البيضاء بينما قام كل من وليد التركي ومحمد مجيرة باغتصاب الفتاة دون مراعاة لصراخها وتوسلاتها بأن يتركوها.. لأنها عروس وعلى وشك الزواج .. وقد تناوبوا اغتصابها أمام خطيبها جميعاً .. ولم ينقذها سوى توجه بعض المواطنين لأداء صلاة الفجر .. ففروا هاربين تاركين الفتاة تندب حظها العاثر في زمن لم يعد من الحكمة فيه السير حتى على شاطئ البحر ..
تمكنت مباحث الجمرك من القبض على المتهمين الخمسة في عدة أكمنة ، وأحيلوا على النيابة التي أمرت بحبسهم على ذمة التحقيقات ، وعرض الفتاة علي الطب الشرعي لتوقيع الكشف عليها .
&