قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

&
طهران- تعتبر ايران انه يتوجب على مؤتمر القوى الافغانية الذي سيعقد في بون الاخذ بالاعتبار "مصالح الافغان ولكن ايضا مصالح الدول المجاورة" حسبما ذكرت صحيفة "ايران" الحكومية اليوم.
ونقلت الصحيفة عن مسؤول في وزارة الخارجية قوله ان "ايران تقبل اي قرار يتخذ حول افغانستان في اطار الامم المتحدة".
ولكن المسؤول الذي لم يذكر اسمه اضاف "المهم بالنسبة للدبلوماسية الايرانية في هذا الاجتماع هو احترام مصالح الافغان ولكن ايضا مصالح الدول المجاورة" لافغانستان.
يذكر ان مؤتمر "محادثات حول افغانستان" الذي تنظمه الامم المتحدة في بون سيبدأ اعماله الثلاثاء.
وسيضم المؤتمر اربعة وفود افغانية تضم ممثلين عن الملك السابق محمد ظاهر شاه وتحالف الشمال، اضافة الى ممثلين عن "شورى قبرص" المؤلف من الهزارة (الشيعة) ومقرب من زعيم المقاومة الافغانية حلال الحرب المناهضة للسوفيات قلب الدين حكمتيار الذي يعيش في ايران، وعن "شورى بيشاور" بقيادة بير سيد احمد غيلاني وهو من اتنية الباشتون المدعومة من اسلام اباد وتشكل اغلبية الشعب الافغاني.
اما صحيفة "ايران نيوز" الاصلاحية والناطقة باللغة الانكليزية فقد اعتبرت انه من "غير الواقعي" ان يقبل تحالف الشمال بالتخلي عن السلطة.
وقالت "يبدو من غير الواقعي ان تصوت حكومة شرعية (حكومة الرئيس برهان الدين رباني) على حل نفسها خصوصا عندما تكون تسيطر على معظم المدن ومن بينها كابول".
واوضحت الصحيفة ان "شورى بيشاور" قد "يكون هدفه على الارجح تمثيل مصالح اسلام اباد" في بون معربة عن خشيتها من ان لا يخلق "اضطرابات للسلام والامن في افغانستان".