قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

الفاتيكان- اعلن الناطق باسم الفاتيكان جواكين نفارو فالس اليوم الثلاثاء ان الفاتيكان اصر على "ضرورة التوصل الى سلام عبر التفاوض" في افغانستان خلال لقاء الاثنين في روما بين الملك الافغاني السابق محمد ظاهر شاه ووزير خارجية الفاتيكان المونسنيور جان لوي توران.
وقال الناطق ان اللقاء الذي جرى في مقر اقامة الملك السابق "سمح للمونسنيور توران بتجديد اهتمام البابا وتأييد الفاتيكان لارساء السلام في افغانستان وتأمين الرفاهية للشعب الافغاني". واضاف "لقد تحدثنا عن ضرورة ارساء سلام بالتفاوض والتضامن الدولي لاعادة اعمار البلاد بالاقتناع بانه لا يمكن للاسلحة وحدها ان تأتي بالسلام والامن".
&ونظم اللقاء عشية موعد انعقاد مؤتمر الفصائل الافغانية الذي تنظمه الامم المتحدة اليوم الثلاثاء في بون حيث ارسل الملك السابق وفدا يضم ثمانية اشخاص. وشارك في اللقاء السفير البابوي في ايطاليا المونسنيور باولو روميو ونجل الملك السابق مير ويس والجنرال عبد الوالي احد ابرز مستشاريه. ويعيش ظاهر شاه (87 عاما) في المنفى في ايطاليا منذ 28 عاما.