قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

الدوحة - انتقد ولي العهد السعودي الامير عبد الله بن عبد العزيز الحملة التي تشنها "دول او دولة" على السعودية، مؤكدا ان هذه "الحملات ستدحر" وان المملكة "لا يهمها كل من تكلم وانتقد". وفي تصريحات ادلى بها خلال استقباله امراء المناطق السعودية، قال الامير عبد الله ان "الحملات" التي تستهدف السعودية "ما هي الا من دول او دولة انتم تعرفونها"، مؤكدا انها "ستدحر".
واضاف الامير عبد الله في التصريحات التي نشرتها الصحف السعودية الاربعاء "لا يهمنا كل من تكلم او من انتقد وبعض الصحف الاجنبية تذكر ان سبب الاجرام هذا هو القرآن الكريم واعوذ بالله من هذا القول. هذا قرآنكم نحترمه ونقدره ونموت نحن وابناؤنا فى خدمة هذا الدين والوطن والملك".
&واكد مجددا ان "الحملات الاعلامية الاجنبية التي تشن في اغلب انحاء العالم عليكم ضد هذا الوطن هي لانكم تحكمون الشريعة المحمدية وتساندونها وتعاضدونها لشئ فى دمائكم ولان هذه عقيدتكم وهذا مبدأكم وهذه اخلاقكم العربية والاسلامية". ونقلت الصحف عن عدد من امراء المناطق تأكيدهم خلال لقاء ولي العهد السعودي ان السعودية "متمسكة بكتاب الله وسنة رسوله ولن تؤثر فيها موجات الاعلام الاجنبية الحاقدة التي لا تهدف الا الى الفرقة والبعد عن العقيدة واضعاف المسلمين".
واكدوا ان "الهجمة الشرسة التي تشن على المملكة لم تأت الا نتيجة لمواقفها الشجاعة والمشرفة فى الدفاع عن قضايا وحقوق العرب وفى مقدمتها القضية الفلسطينية واراضى الدول العربية المحتلة والمسجد الاقصى الاسير تحت الاحتلال الاسرائيلي".