قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

بيروت- شارك فلسطينيون ولبنانيون وسوريون في تظاهرات جرت الخميس في لبنان وسوريا تعبيرا عن الدعم للشعب الفلسطيني داعية الى وضع حد لقمع اسرائيل الانتفاضة في اراضي السطة الفلسطينية. وتلبية لدعوة الجبهة الديموقراطية لتحرير فلسطين (بزعامة نايف حواتمة) تجمع نحو مئة شخص من بينهم نواب لبنانيون امام مقر الامم المتحدة في بيروت حيث سلموا مذكرة موجهة الى الامين العام للمنظمة الدولية كوفي انان تستنكر "الجرائم التي ترتكبها اسرائيل يوميا بحق انتفاضة الشعب الفلسطيني".
&وفي مخيم عين الحلوة في ضواحي صيدا، كبرى مدن جنوب لبنان، اعتصم عشرات من الاطباء اللبنانيين والفلسطينيين امام مكاتب اللجنة الدولية للصليب الاحمر حيث سلموا مسؤولها مذكرة بالمطالب عينها. وافترش نحو مئة فلسطيني الطريق الرئيسية المؤدية الى عين الحلوة اكبر مخيمات اللاجئين في لبنان (70 الف نسمة) للمطالبة باعلان الدولة الفلسطينية وللاعراب عن تمسكهم بالعودة الى منازلهم .
وفي دمشق، تظاهر حوالى الف معاق امام مقر برنامج الامم المتحدة للتنمية لهذه المناسبة ايضا بدعوة من وزارة العمل والشؤون الاجتماعية السورية. وسلموا ممثل البرنامج رسالة موجهة الى الامين العام للامم المتحدة كوفي انان تدعو الى "وضع حد للقمع الاسرائيلي". وتاتي هذه التظاهرات في مناسبة يوم التضامن مع الشعب الفلسطيني في الذكرى ال54 لصدور قرار الامم المتحدة رقم 181 القاضي بتقسيم فلسطين لاقامة دولة يهودية فيها.