قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

بوسطن&-اكتشف باحثون من جامعة هارفرد مجموعة شبه تامة من الوراثيات تتحكم بالوظائف البصرية، ما يمهد الطريق لتشخيص مبكر للامراض التي تتلف البصر ومعالجتها. واوضح فريق الباحثين بقيادة البروفسور في علم المورثات كوني سيبكو في مجلة "سيل" الصادرة اليوم الجمعة انه تم التعرف الى هذه المورثات في الخلايا الشبكية للفئران، وتحديدا في الخلايا الحساسة للضوء.
وتم التعرف الى حوالي ثلاثمئة مورثة محددة داخل هذه الخلايا، اي ما يوازي خمسة اضعاف العدد المحدد سابقا. وتم اكتشاف 264 مورثة منها للمرة الاولى، ومن بينها 241 مورثة موجودة في خلايا الانسان. ومن المتوقع ان يسمح عزل هذه المجموعة من المورثات بالتعرف الى تلك التي تظهر تحولات تؤدي الى نشوء امراض بصرية.
والخلايا الحساسة للضوء معرضة للاصابة بمجموعة من الامراض الوراثية، منها التهاب الشبكية الصباغي. واعتبر البوفسور سيبكو انه "سيكون في وسع الاشخاص المعرضين للاصابة بهذه الامراض (حوالي شخص من اصل الفين) الخضوع لفحوصات طبية من اجل رصد هذه المورثات المتحولة. وقد تقود المعطيات الوراثية الى ابتكار وسائل من اجل ابطاء تطور المرض او ربما وقفه".