قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

دمشق&- نقلت الصحف السورية السبت تصريحات ادلى بها وزير الاعلام السوري عدنان عمران مفادها ان هجوما محتملا على العراق سيكون بمثابة خدمة لاسرائيل. وقالت الصحف بخصوص "ما يتردد عن امكانية توجيه ضربة عسكرية للعراق بعد افغانستان قال الوزير: انا لا اعتقد ان مثل هذا الامر سيقع ومن الخطا البالغ ان يتم ذلك لانه لا مسوغ له وهو في حال حدوثه سيكون بوضوح خدمة لاسرائيل".
&وادلى عدنان عمران بهذه التصريحات لاذاعة مونتي كارلو الناطقة بالعربية في باريس حيث يقوم بزيارة حسبما افادت الصحف السورية. وكان الرئيس الاميركي جورج بوش شدد في السادس والعشرين من تشرين الثاني/نوفمبر على ضرورة ان يقبل الرئيس صدام حسين بعودة مفتشي الامم المتحدة الى العراق. وقال "يجب ان يسمح (صدام) للمفتشين بالعودة لكي يثبت للعالم انه لا يملك اسلحة دمار شامل" واذا لم يمتثل فانه "سيرى حينئذ".
&بينما سعى وزير الخارجية الاميركي كولن باول الخميس الى تهدئة المخاوف التي اثارتها تصريحات بوش بشأن هجوم عسكري محتمل قائلا "ان التعليقات التي تطلقها بعض وسائل الاعلام والقائلة بان امرا ما على وشك ان يحدث لا اساس لها". واضاف ردا على سؤال هل العراق سيكبعد افغانستان الهدف القادم للحملة الاميركية على الارهاب "اعتقد انه من غير الملائم ومن الامور المبنية على تكهنات وافتراضات بالنسبة الي، الحديث عن حرب لم يعلنها احد.