قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

&

القاهرة- إيلاف: احتدم النقاش في الشارع بين الزوجة ومطلقها حول النفقة التي قررتها المحكمة لها ولابنتها الصغيرة.. لم تعجب الزوجة المبررات التي ساقها لها مطلقها ولم تقنعها وعوده.. فتحرشت به واعتدت عليه بالضرب.. لكن ذلك لم يشف غيظها. فعمدت إلي وسيلة دموية لعقابه، القت ابنتها علي الأرض لتكيد لزوجها.. فماتت الطفلة المسكينة. وقررت النيابة تقديم الأم للمحاكمة.
كانت الزوجة "سعاد" ربة منزل قد التقت طليقها "حسن" عامل في أحد شوارع حي القلعة في القاهرة، فعاتبته علي محاولاته المستمرة للتهرب من دفع النفقة التي قررتها المحكمة لها ولابنتها "عزة" 4 سنوات وتقدر ب200 جنيه شهريا، لكن الزوج رد عليها بكلمات جارحة فشاط غضبها وتشاجرت معه واعتدت عليه بالضرب فتوعدها بأن نجوم السما ستكون أقرب اليها من ان تحصل علي نفقة منه، جن جنون الأم وقامت بالقاء طفلتها علي الأرض بقوة نكاية في أبوها فسقطت وسط بركة من الدماء.. التف المارة حول الأم المفترية وقاموا بنقل الطفلة إلي أقرب مستشفي لانقاذها لكن القدر لم يمهلها وفاضت روحها البريئة، قام الأهالي باقتياد المرأة القاسية الي الشرطة التي احالتها الي النيابة.
حاولت الام ان تجد مبررا لفعلتها الشنعاء معللة ان طليقها صدمها بكلماته المستهترة ومحاولاته للهروب من الانفاق علي ابنته وانها لم تستطع ان تكتم غيظها فأقدمت علي هذه الجريمة التي ارتكبتها بكل حماقة بعد أن فقدت سيطرتها علي اعصابها.
قال العامل ان طليقته حادة الطباع وتثور لاتفه الأسباب وانه لم يتحمل حياته معها بسبب هذه السلبيات لذا قرر التخلص منها وتطليقها وانه كان ينفق علي ابنته بمبالغ مالية أكثر مما قررته لها المحكمة.
أبدى آسفه علي ابنته التي راحت ضحية لهذه الأم التي تجردت من كل المعاني التي تتحلي بها الأمومة، وقد أمرت النيابة بحبس الأم قاتلة ابنتها واحالتها الي محكمة الجنايات لمحاكمتها.