قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

&الرباط - وصل الرئيس الفرنسي جاك شيراك مساء السبت الى الرباط المحطة الاخيرة في جولة خاطفة، قادته الى تونس والجزائر والمغرب، مخصصة بشكل اساسي لبحث الوضع الدولي بعد اعتداءات 11 ايلول/سبتمبر.
الملك محمد السادس مستقبلا شيراك

&وكان في استقبال شيراك في المطار الملك محمد السادس يرافقه شقيقه مولاي رشيد ووزير الخارجية المغربي محمد بن عيسى.
&وتناول الرئيس الفرنسي العشاء مع العاهل المغربي قبل ان يجري معه محادثات جديدة صباح اليوم الاحد ويزور ضريح محمد الخامس.
&وستتناول المحادثات بين القائدين الوضع في افغانستان ومكافحة الارهاب والتعاون الاوروبي المتوسطي.
&وافادت المصادر في الرباط ان العاهل المغربي الذي يتراس لجنة القدس - التي تضم نحو 15 بلدا عربيا ومسلما والمكلفة بالمحافظة على تراث القدس الشرقية العربي الاسلامي - سيتطرق ايضا الى الوضع في الشرق الاوسط.
&وكان الرئيس الفرنسي اعرب في تونس والجزائر عن رغبته في التوصل الى حل سريع للنزاع الاسرائيلي الفلسطيني وقال "آن الاوان ليتغلب العقل " في الشرق الاوسط .
&وفي آذار/مارس 2000، دعا العاهل المغربي اثناء زيارة له الى فرنسا، الى اقامة "تجديد الشراكة" بين المغرب وفرنسا التي تشكل اول زبون واول مزود للملكة المغربية.
&وسيعقد شيراك مؤتمرا صحافيا اليوم في قصر الضيوف في اعقاب محادثاته مع الملك محمد السادس قبل ان يغادر العاصمة المغربية.
&