قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

واشنطن - اعلنت وزارة الدفاع الاميركية (البنتاغون) امس ان الولايات المتحدة الغت للمرة الثانية في غضون يومين، تجربة دفاعية لاعتراض صاروخ فوق المحيط الهادىء بسبب سوء الاحوال الجوية.
وقال المتحدث باسم البنتاغون لوكالة فرانس برس "سنحاول من جديد اجراء تجربة" لاعتراض صاروخ بالستي بعيد المدى فوق المحيط الهادىء "بين الساعة الثانية والساعة السادسة من صباح &يوم الثلاثاء.
والتجربة المتوقعة ستكون الخامسة في سلسلة تجارب يريد البنتاغون متابعتها بين نهاية 2001 ونهاية 2002 حيث تم حتى الان نجاح تجربتين وفشل اثنتين اخريين.
وفي حال كان كل شيء على ما يرام خلال التجربة المقبلة فانه سيتم اطلاق الصاروخ الهدف من قاعدة فاندنبرغ مزودا براس خال من الذخيرة.
وحين ترصد الرادارات الاميركية التي تراقب المجال الجوي فوق المحيط الهادىء الهدف سيتم اطلاق الصاروخ المعترض من كواجالين في جزر مارشال لكي يطارده.
ويقوم "عنصر قاتل" يلقيه الصاروخ بايجاد الرأس الصاروخي بفضل لاقطات تعمل باشعة فوق الحمراء وتميزه عن بالون خادع سيتم اطلاقه ايضا في اطار التجربة، ثم تحريكه بشكل يمكنه من اصابة هدفه وهو يسير بسرعة 26 الف كيلومتر في الساعة.
وفسر الجنرال في سلاح الجو الاميركي رونالد كاديش بان التجربة تهدف الى اعطاء مزيد من التعلمات الشاملة حول نظام لا يزال في اولى مراحل تطويره.