قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

&
الدمام- أحمد العبكي وفايز المزروعي: فتحت الجهات المختصة في المنطقة الشرقية تحقيقا في حادث تصادم وقع أمس بين قطار بضائع متجه من ميناء الملك عبد العزيز في الدمام إلى الرياض وسيارة "فان"، ونتج عنه مقتل فلبيني وإصابة أربعة أشخاص من العمالة الآسيوية·
وأبلغ "الاقتصادية" المهندس خالد بن حمد اليحيى رئيس المؤسسة العامة للخطوط الحديدية أن شرطة المؤسسة فتحت تحقيقا موسعا لمعرفة أسباب الحادث، لكنه لم يعط تفاصيل أكثر حول الموضوع، بالنظر لأن الصورة لم تكتمل بعد، على حد قوله· وبين اليحيى أنه سيتسلم اليوم تقريرا كاملا مستوفيا لكافة المعلومات عن الحادث الذي وقع على طريق فرعي·
من جهته، أوضح لـ >الاقتصادية< المقدم سعيد بن يحيى الغامدي مدير إدارة الدفاع المدني في الدمام، أن الحادث أدى إلى وفاة فلبيني وإصابة ثلاثة من الجنسية الهندية وفلبيني آخر·
وقال الغامدي إن فرق الدفاع المدني تمكنت من إخراج المحتجزين من داخل السيارة، حيث نقلوا بواسطة الهلال الأحمر إلى مستشفى الدمام المركزي لتلقي الإسعافات الأولية· وفي هذا الجانب أكدت مصادر طبية عاملة في مستشفى الدمام المركزي، أشرفت على علاج المصابين، أن حالتهم الصحية مستقرة، وأن إصاباتهم لا تعتبر بالغة مقارنة بحجم الحادث·
وأفاد عدد من مرتادي الطريق الذي وقع عليه الحادث أن مسار السكة الحديد يفتقر إلى الإنارة الكافية عند بعض التقاطعات للشوارع الرئيسية، لا سيما طريق الدمام ـ الخبر الساحلي، بما يعوق الرؤية الواضحة لمسافات بعيدة أمام قائدي السيارات والقطارات· وأكد مرتادو الطريق أن بعض التقاطعات في الطريق الساحلي تشهد نقاط تفتيش عديدة، حيث توجد فرق من الدوريات المرورية بشكل يومي بغرض التفتيش، مما يسبب ازدحام السيارات عند تقاطع قضبان السكة الحديدية مع طريق الدمام ـ الخبر الساحلي·
(الخبر منشور في الاقتصادية عدد يوم الاثنين الموافق 3-12-2001)