قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

&
أسيوط- إيلاف: لقيت الأم مصرعها صعقا بالكهرباء وهي تقوم بغسل الملابس بالغسالة الكهربائية وتدخلت العناية الإلهية في إنقاذ طفلها الذي يبلغ عمره عاماً واحداً لانشغاله في اللهو واللعب داخل الشقة ولم يقترب من والدته المصعوقة بالتيار الكهربائي حتي وصول والده واكتشاف الواقعة.
وكانت شرطة أسيوط جنوب مصر ، قد تلقت بلاغاً من أحمد يوسف عباس "كهربائي" بحي الوليدية بأسيوط ، بعثوره واكتشافه عقب وصوله المسكن بأن زوجته زينب مصطفي أبوالعلا جثة هامدة ومصعوقة بالتيار الكهربائي فوق الغسالة الكهربائية بينما نجلهما "ابراهيم" عمره عام يلهو ويلعب داخل الشقة دون أي دراية بمصرع والدته.
وكشفت تحريات المباحث أن الأم المصعوقة بالتيار الكهربائي كانت تقوم بغسل الملابس بالغسالة الكهربائية ولمسها ماس كهربائي وهي تقوم بالغسيل وأن العناية الإلهية أنقذت نجلها ابراهيم أحمد يوسف الطفل من الموت المحقق والذي انشغل باللهو واللعب داخل الشقة دون الاقتراب من والدته أو الماس الكهربائي .