قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

كتبت رلى معوض : فجأة ارتفع معدّل السكري في دم عادل حتى بلغ الـ،400 وغرق في غيبوبة، سرعان ما نقل على اثرها الى المستشفى حيث ادخل غرفة العناية الفائقة، وعندما افاق المريض اخبر الطبيب انه انقطع عن تناول الانسولين قبل شهر، من دون استشارة طبيبه الخاص... هذه واحدة من حالات كثيرة تتكرر بسبب عدم الوعي والوقاية، وقد جاء "اليوم العالمي للسكري" ليذكر بوسائل الوقاية ويطرح الجديد في علاج هذا الداء. "النهار" التقت رئيس الجمعية اللبنانية للسكري الدكتور محمد صنديد وطبيبي الغدد والسكري باولا عطاالله وشارل صعب الذين شاركوا في هذا "اليوم".
عن الانسولين واهميته، تحدث الدكتور صنديد فقال انه هورمون تفرزه خلايا "بيتا" من جزر لانغرانس الموجودة في غدة البنكرياس. وعند مرضى السكري تصاب هذه الخلايا بتلف جزئي او كلي، مما يؤدي الى نقص في هورمون الانسولين المسؤول عن حمل السكر الى الخلايا والعضلات، لتحويله مصدر طاقة للجسم. من هنا اهمية الانسولين للحياة والذي يؤدي نقصه الى ارتفاع معدل السكر في الدم.
وتبدأ اعراض مرض السكري في كثرة التبول، وخصوصاً ليلاً، وزيادة الطلب على الماء، وخسارة في الوزن، من هنا، اهمية التشخيص المبكر للمرض، ودور التوعية الصحية في تنبيه الناس الى ضرورة اجراء فحص للسكري عند ظهور هذه الاعراض.
وعند التأكد من ارتفاع نسبة السكر في الدم، على المريض اللجوء الفوري الى طبيب اختصاصي بالغدد والسكري، لتحديد نوع المرض، وهل هو من النوع الاول او الثاني.
فعلاج الاول يتعلق كلياً بالانسولين، وهو يصيب الاطفال والشباب. لكن ذلك لا يعني ان علاج الانسولين، تقتصر على العمر المبكر، بل قد يحتاج اليه المسنون كذلك. اما المصابون بالنوع الثاني، فتستدعي حالهم العلاج بحقن الانسولين، بسبب فشل الحبوب الفموية المخفضة للسكري، او حدوث مضاعفات عند المسنين. وينصح الطبيب باعتماد الحقن عوض الحبوب، وتلازم العلاجات حمية غذائية خاصة، يحددها الطبيب وفق العمر ونوع السكري.
اما المعدل الطبيعي للسكر في الدم، فيراوح وفق توصية منظمة الصحة العالمية، بين 80 و110 ملغ (صباحاً قبل تناول الطعام).
واما اذا تجاوز المعدل 126 فهذا يعني ان المريض مصاب بالسكري. والذين يسجلون معدلاً بين 115 و126 معرضون للاصابة بالسكري لاحقاً، وعليهم مراجعة الطبيب لتأخير الاصابة به، من خلال تخفيف الوزن، واتباع حمية غذائية، وممارسة الرياضة، والامتناع عن التدخين، وتجنب الضغط النفسي.
عند تشخيص المرض، تبدأ رحلة التثقيف الصحي، ليعتمد المريض على نفسه في ادارة المراقبة الذاتية بنجاح، وخصوصاً لجهة اجراء فحص الدم يومياً بواسطة آلات باتت في متناول معظم المرضى، وتدوين هذه النتائح في سجل المراقبة لابرازه الى الطبيب عند الزيارة الدورية.
ومن الضروري اكساب المريض المهارة في معرفة اعراض هبوط السكر وارتفاعه، لمواجهة الموقف بسرعة، منعاً لحدوث حالات قد تستدعي نقله الى المستشفى، وخصوصاً لجهة الهبوط الحاد المتمثل بالعرق البارد والجوع الشديد والرجفة وتسارع خفقات القلب والغشاوة في البصر. ولمواجهة هذه الاعراض، يجب تناول كوب من العصير او قطعة حلوى، او سكر، تكون عادة في جيب المريض بناء على نصيحة طبيبه.
وفي حال كثرة التبول والعطش الشديد الناتج من ارتفاع السكر في الدم تجب زيادة جرعات الانسولين او الحبوب الفموية، بعد مراجعة الطبيب.
&
تجنب المضاعفات
يتجنب مريض السكري المضاعفات من خلال ضبط معدلات السكر في الدم، وخصوصاً بعد الاكل، مع اتباع نظام غذائي سليم ومتوازن، وممارسة الرياضة بانتظام (نصف ساعة يومياً) والامتناع عن التدخين، مع العناية بالقدمين.
ابرز هذه المضاعفات في المدى الطويل، اصابة الشرايين الدقيقة، وابرزها في شبكة العين والكلى، اما الشرايين الكبيرة فتطول اصابتها القدمين والقلب والدماغ، وخصوصاً ان مرض السكري يكون عادة مصحوباً مع ارتفاع في ضغط الدم، او في الدهنيات كوليسترول والشحوم الثلاثية (تريغليسيريد).
وقد تطور الطب في مجال الفحوص التي تساعد في الوقاية من المضاعفات، كاجراء الفحص الدوري لتخزين السكر B A C كل ثلاثة اشهر اي فحص الخضاب الغلوكوزي، وهو عبارة عن معدل& وسطي للسكر في الدم في الاشهر الثلاثة السابقة. وهذا المعدل يعتبر طبيعياً دون الـ7 في المئة. ويكشف الاطباء، من خلال هذا الفحص، مدى انضباط المريض ومقدار نجاح علاجه.
وهناك فحص مبكر للكشف عن اصابة الكلى (Microalbuminurie) يقضي بتجميع البول لمدة 24 ساعة لفحص الزلال فيه، ويجب الا يتجاوز المعدل الطبيعي 30 ملغ. وفي حال ارتفاع هذا المعدل ينصح بتخفيف تناول البروتيين (اللحوم)، وقد يلجأ الطبيب الى علاجات بالادوية لحماية الكلى.
قد يصاب بعض مرضى السكري باعتلال في الاعصاب. يتمثل بسخونة القدمين، او "تنميل" فيهما، او فقدان الاحساس، مما يمنع المريض من النوم في بعض الاحيان، وقد يؤدي ذلك الى عقر في القدمين يكون مدخلاً للالتهابات.
وابرز العوامل التي تسبب امراض القلب والشرايين هي الاستمرار في ارتفاع نسبة السكر في الدم، وارتفاع ضغط الدم، ونسبة الكولسترول والهوموسيستايين وزيادة الوزن والسمنة والتدخين، وعدم ممارسة الحركة البدنية، فضلاً عن مضاعفات في الدماغ، منها السكتة الدماغية، نتيجة تلف في بعض اجزاء الدماغ. ومن عوارض المرض الشلل النصفي او الرباعي، وفقدان القدرة على النطق، الى مضاعفات في الارجل والاقدام، كالعرج المتقطع والتشنج في بطة الساق، خلال المشي او الغنغرينا او تلف انسجة الارجل مما قد يؤدي الى البتر اذا لم يعالج في حينه.
&
العناية بالقدم
العناية بالقدم ضرورية لمريض السكري، لأن اعراض اصابة اعصاب القدمين تبدأ بـ"التنميل"، وفي المرحلة المتقدمة قد يفقد المريض الاحساس بقدميه، ثم الجروح والحروق. ويؤدي نقص سريان الدم فيهما الى البتر.
ومن المهم ان يراجع مريض السكري طبيبه لمعرفة مدى اصابة اعصاب القدمين وشرايينهما للبدء بالعلاج المبكر والاعتناء بهما، كفحصهما يومياً، والتأكد من عدم وجود قروح او جروح، وغسلهما يومياً بالماء الدافئ والصابون، بعد فحص الماء باليد للتأكد من عدم سخونته، وتجفيف القدمين جيداً وخصوصاً بين الاصابع، الى تقليم الاظافر بعناية واستخدام المساحيق المرطبة للجلد وتفادي كل جسم صلب قد يجرح القدمين داخل الحذاء، واختيار الاحذية المريحة، وتجنب المفتوح منها وعدم السير حفاة حتى في المنزل، واستخدام الجوارب القطنية.
&
السكري والاطفال
الدكتور شارل صعب تحدث عن السكري عند الاطفال فقال انه نوعان ايضا، واكثر من 90 في المئة من هؤلاء يصابون بالنوع الاول. اي النقص في هورمون الانسولين الذي يفرزه البنكرياس، وعلاجه يعتمد حصراً على هورمون الانسولين البديل. اما النوع الثاني الناتج من عوامل بيئية ووراثية، فيصيب الاولاد في سن المراهقة، وخصوصا البدينين منهم وهو معروف باسم MoDY".
(Mature Omset Dialetes Youth).
يرجع النوع الاول الى اصابة خلايا "بتيا" التي تعمل في البنكرياس لفرز الانسولين، بالتدمير الذاتي (Auto - immunite). ويجب اخضاع المرضى الى علاج طبي، لان هذا التدمير قد يصيب غددا اخرى، كالدرقية.
- كيف يظهر السكري عند الاولاد وفي اي عمر؟
* لا عمر محددا لظهور السكري عند الاطفال، فهو قد يظهر بعد الولادة بايام عدة، او في سن المراهقة. حيث ينتشر بكثرة كما اظهرت الاحصاءات.
اما اعراضه فمنوعة وهي شبيهة بالمرضى البالغين، مع خصوصيتين هما: الم حاد في البطن، مصحوب بتقيؤ، واحيانا غيبوبة مفاجئة.
والولد المصاب بالسكري في امكانه متابعة دروسه كالمعتاد، وممارسة النشاطات الرياضية، مع متابعة اللقاحات الدورية. ويعالج السكري بحقن الانسولين يوميا، من مرتين الى ثلاث او اربع مرات، وفق ما يقدر الطبيب وتبعا لحال كل مصاب. وللاولاد الذين لا يتحملون وخز الحقن، هناك حقن من دون وخز تعمل بالضغط، فيدخل الانسولين في المسام من دون جرح، وهو فعّال ويستحسن استعماله للاولاد غير النحيلين.
مركز الرعاية الدائمة
وعرض الدكتور صعب لتجربة مركز الرعاية الدائمة معتبرا اياه من ابرز المراكز التي تعنى بالاولاد المصابين بالسكري والتلاسيميا، وترأسه السيدة منى الهراوي.
يستقبل المركز نحو 1350 مصابا، منهم 787 مصابا بحال سكري تعتمد على الانسولين. وهذا العدد يتزايد في استمرار، وقد سجل المركز في السنة الحالية 53 حالا جديدة. وهو يؤمن الرقابة الطبية الدقيقة والتوجيه الغذائي والنفسي والاجتماعي، عبر مقاربة منهجية عمادها فريق من الاختصاصيين المتعددي الخبرة.
وتكمن اهمية عمل المركز في مساعدة مرضى السكري على التعايش مع مشكلتهم المزمنة، ومتابعة دراستهم، والانخراط في الدورة الانتاجية. ويؤمن المركز لمرضاه الفحوص المخبرية الضرورية، والدواء، والمعدات اللازمة من حقن وآلات قياس السكري وغيرها. وتراوح تكلفة علاج مريض السكري، الذي يعتمد على الانسولين، بين 80 دولارا و100 دولار شهريا، اي بين 1000 و1200 دولار سنويا، عدا اجور الاطباء والاختصاصيين، ويساهم مريض السكري في علاجه بنسبة تراوح بين صفر و25 في المئة. وفقا لوضعه الاجتماعي، وتتحمل الجهات الضامنة، من جيش ودرك وامن عام وضمان اجتماعي، قسما من علاج مرضاها، بينما يوفر المركز العلاج للمرضى الذين لا تغطية لهم.
&
غذاء مريض السكري
مريض السكري ليس، كما هو شائع، محروما من معظم انواع المأكولات. فقد اكد الدكتور صعب ان في امكان المريض تناول معظم المأكولات باعتدال، وبالتنسيق مع الطبيب. فالغذاء يمدّ الانسان بالطاقة، فيما يحول الجسم معظمه الى سكر تحتاج الىه الخلايا لانتاج الطاقة، والانسولين يساعد خلايا الجسم في حصولها على السكر اللازم لانتاج هذه الطاقة. والغذاء السليم هو الذي يحافظ على توازن السكر في الدم. ويبدأ النظام الغذائي الصحي باختيار الغذاء، مع متابعة الوزن، والتوازن بين الاكل نوعا وكما، وممارسة النشاط الرياضي. وينصح لمريض السكري من النوع الثاني بوجبات ثلاث يوميا فقط، وتضاف وجبات اخرى الى الذين يمارسون الرياضة بانتظام، والى النشيطين جسديا.
وتتضمن الوجبة السليمة من 50 الى 55 في المئة من النشويات، كالخبز والارز والبطاطا والحبوب، وهي تؤمن الالياف والكاربو هيدرات، 25 الى 30 في المئة من الدهنيات كالزيوت غير المشبعة (زيت الزيتون). وقد اثبتت الدراسات ان هذا الزيت يخفف من مقاومة الخلايا الدهنية والعضلية للانسولين، ولكن شرط الاعتدال في تناوله، تجنبا للسمنة، مع الاقلال من المقالي والحلويات والدهون المشبعة والزبدة والسمنة ودهون اللحوم. كما تتضمن نسبة 15 الى 20 في المئة من الغذاء المكون من الحليب ومشتقاته والذي يؤمن المعادن والفيتامينات والبروتينات والكالسيوم.
اما اللحوم والاسماك والاطعمة البروتيينية فيجب تناولها باعتدال، مع اختيار القطع الخالية من الدهون الظاهرة، ونزع جلد الدجاج، وتناول الاسماك لانها تحتوي حوامض دهنية صحية. الخضر والفاكهة، بدورها غنية بالفيتامينات والمعادن المعادية للاكسدة، غناها بالالياف، وينصح بالحد من تناول الملح والكحول مع التوقف عن التدخين، والمحافظة على وزن سليم.
&
السكري والجنس
يعاني مرضى السكري من الذكور احيانا بعض المتاعب الجنسية مثل عدم القدرة على الانتصاب، بسبب مشكلات في الاعصاب والشرايين وعدم توازن نسبة السكر في الدم، الى مشكلات غددية اخرى، او بسبب بعض العلاجات المستعملة، او خجل المريض من اطلاع طبيبه على المشكلة، مما يؤخر العلاج.
واثبتت الدراسات ان هذه المضاعفات الناتجة من السكري بات في الامكان الوقاية منها ومعالجتها، عبر ضبط نسبة السكري في الدم، ومعالجة المشكلات العصبية، واستبدال بعض الادوية المسببة عدم الانتصاب، وصولا الى العلاج الطبي المتخصص، والمعالجات النفسية والجراحية عند اللزوم.
&
الحمل والسكري
عند النساء المصابات بالسكري، واللواتي يصبن به في اثناء مرحلة الحمل، تحدثت الدكتورة باولا عطاالله، فشددت على ضرورة ضبط نسبة السكر في الدم لان ارتفاعها من دون معالجة يمكن ان يؤدي الى "اشتراكات" عند المرأة الحامل، وعند الجنين، كذلك كموته مثلا او تشوهه الخلقي.
* من هي المرأة المعرضة للاصابة بمرض السكري في مرحلة الحمل؟
- من الاسباب التي تؤدي الى الاصابة بهذا النوع من السكري، السمنة قبل الحمل او زيادة الوزن كثيرا اثناء الحمل، اضافة الى الحمل في عمر متأخر، او الاجهاض او موت الجنين داخل الرحم، او ارتفاع ضغط الدم المؤدي الى الورم ( toxemie graridique).
وعند النساء المعرضات للسكري، تتضمن الفحوص المخبرية فحصا لمادة السكري في الدم في اوائل اشهر الحمل، وهذا النوع من السكري يعالج بالوقاية الغذائية من خلال الابتعاد عن الحلويات والسكريات، وعدم زيادة الوزن اكثر من كيلوغرام واحد في الشهر، مع مراقبة مكثفة لنسبة السكر في الدم قبل الاكل وبعده. واذا كان النظام الغذائي غير كاف للوصول الى نسبة السكر الطبيعية في الدم، في حال الحمل، فلا بد من اللجوء الى الانسولين بالحقن، لأن العلاجات التي تؤخذ بالفم غير مسموح بها للحوامل. وهذا النوع من سكري الحوامل تتعافى المرأة منه بعد انتهاء مدة الحمل في معظم الحالات، لكنه يمكن ان يعاودها في الحمل الثاني، او بعد مدة. من هنا ضرورة الانتباه الى معدل السكر في الدم، وتحاشي السمنة.
* هل تستطيع المرأة المصابة بالسكري ان تحمل؟
- بالتأكيد. ولكن بعد التحضير للحمل، فتكون مدة الحمل مبرمجة بينها وبين طبيب السكري، لأن معدل السكري في الدم يجب ان يكون مثاليا قبل 3 اشهر على الاقل من موعد الحمل لأن عدم ذلك قد يعرض الجنين الى تشوهات خلقية، والعلاج بحقن الانسولين، وهو علاج مكثف، اقله اربع حقن يوميا، مع مراقبة يومية لنسبة السكري.
والى جانب الوقاية، تقوم المرأة المصابة بعدد من الفحوص المخبرية لاشتراكات السكري، وخصوصا الكلى، وبزيارة طبيب العينين للتأكد من سلامة الشبكة قبل السماح بالحمل، مع معالجة كل الاشتراكات في حال وجودها، لأن الحمل يزيد من المشكلة. وفي الحالات المتقدمة للخطر. تمنع المرأة من الحمل، لأن ذلك يعرض حياتها للخطر.
ومن الضروري مراقبة السكري طوال مدة الحمل والتنسيق المستمر بين الطبيب النسائي وطبيب الغدد والسكري، مع مراقبة حجم الجنين، الذي كلما زاد، اضطرت الام الى الولادة المبكرة بالطريقة القيصرية. اما تعديل نسبة السكري في شكل جيد فيؤدي الى ولادة طبيعية.
جديد العلاجات
اثبتت الدراسات ان العلاج المكثف الذي يرفض المريض تناوله، (بضع حقن انسولين يومية او اقراص مخفضة للسكري يوميا) يقلل من مضاعفات القلب والشرايين الناتجة عن السكري.
وقد عرضت ابرز هذه الدراسات في المؤتمر العالمي الـ 37 للجمعية الاوروبية لدراسة مرض السكري الذي عقد في غلاسكو والذي شارك فيه نحو 10 آلاف طبيب متخصص من مختلف انحاء العالم بينهم عدد من الاطباء اللبنانيين.
وتركزت الابحاث على التغذية واهميتها في المحافظة على الانسولين في البنكرياس والعناية بالقدم. وضرورة ضبط ارتفاع السكري بعد تناول الطعام، تحت معدل 160 ملغ لتجنب حصول مشكلات في القلب والشرايين، واسباب ازدياد مرضى السكري في العالم، وضبط نسبة الضغط في الدم للمحافظة على الكلى، وعلاج الكولسترول لخفضه الى ما دون المعدل المعترف به عند الاشخاص غير المصابين.
وتزامن المؤتمر مع معرض طبي عرضت فيه التقنيات الحديثة للعلاج، ومنها ساعة لقياس السكر في الدم من دون وخز، الى ابر هوائية، مع تحسين في نوعية الوخز، الى ضخ الانسولين في الفم في بعض الحالات العلاجية.
&
حقن خلايا "بيتا"
وتحدث الدكتور صنديد عن تقنية جديدة تعيد الامل الى مرضى النوع الاول من السكري وجلهم من الاولاد الذين يتعلق علاجهم بالانسولين، وتقضي باستبدال خلايا جزر لانغرس التالفة بخلايا سليمة. وهذه الخلايا تشكل واحدا في المئة من عمل البنكرياس، ووظيفتها فرز الانسولين، ويمكن عزلها من بنكرياس سليم يتبرع به انسان غير مصاب بالسكري، وتحقن الخلايا بالوريد الكبدي للمريض المصاب بالسكري في عملية لا تستغرق اكثر من عشر دقائق، تتم بواسطة جراحة بسيطة تحت الصرّة، وتحقن هذه الخلايا بمساعدة منظار من دون تحديد عام وتعمل بعد اسبوع من حقنها لتحل محل الخلايا التالفة ويمكن تكرار عملية الحقن اكثر من مرة، اذا لم يجر التأكد من نجاحها كليا.
بدأت هذه المحاولات عام 1974 في مينابولس، وجرت في هذا المركز نحو 300 عملية زرع للخلايا بين عامي 1999 و2000 وقد اثبتت التجارب بعد عامين من عملية الزرع، شفاء المرضى.
واعتبر الدكتور صنديد ان نسبة الاصابة بالسكري، تتزايد، عالميا وفي لبنان. لذلك ركزت الجمعية اللبنانية للسكري على ضرورة توافر برامج فعالة لمواجهة اخطار السكري، عن طريق مكافحة اسبابه، كالعادات الغذائية غير الصحية، والسمنة، والخمول. وايجاد استراتيجيا فعالة لمكافحة السكري، تنفذ على مختلف المستويات، بدءا من الوقاية من حدوث الاصابة (الوقاية الاولية) الى اتقاء حدوث المضاعفات المزمنة (الوقاية الثانوية) وتفادي حدوث الاعاقة الناتجة عن المضاعفات (الوقاية الثلاثية).(النهار اللبنانية)
&