قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك


ايلاف- سهى زين الدين: قامت القوات الخاصة الاميركية والبريطانية بتفتيش الكهوف في تورا بورا شرق افغانستان بعد تأكيدات قائد عسكري افغاني على ان اسامة بن لادن رصد في المنطقة قبل ايام قليلة.
وقال حاجي محمد زمان قائد الولاية الشرقية ننغهار انه ارسل برقية الى بن لادن يقدم اليه فيها اقتراحا للتفاوض من اجل حل مصيره بعد رصده&في الجبال البيضاء حيث الكهوف الصعبة الكثيرة السراديب .
&
&ويؤكد زمان (باشتوني) على ان الرسالة تحث بن لادن على التسليم بخيبته وبما اتت به افعاله على الشعب الافغاني.
يقول : "ارسلتُ رسالةَ أولىَ إِلى أسامة قبل ثلاثة ايام.&كان في الجبال قلت&له: نحن على استعداد للتحدث معك ولمناقشة كيفية حل المشاكل بالتفاوض".
الا انه لفت الى ان لا علم له ما اذا كان بن لادن بعده في الجبال، القوات الخاصة ووحدات الساس (نخبة القوات الجوية)&متواجدة في المنطقة والطائرات الاميركية ضاعفت القصف.
ودخلت وحدة& من الساس احدى الكهوف لكن ما من تقارير حول ما اذا جرى تبادل لاطلاق النار.
ووصلت طائرتان مروحيتان تقلان 20 فريقا اميركيا الى جلال اباد، اجتمعت مع القادة المحليين بحسب ما اكدت وكالة الانباء الاسلامية.
وافاد الضابط الاميركي في اسلام اباد كنتون كيث ان القوات تلك قصدت اللكهوف الشرقية الصعبة. ورمت الطائرات الاميركية وابلا من القنابل حول تورا بورا. وقال هزرت علي وهو ضابط في شرطة ننغرهار لوكالة الانباء الاسلامية ان الهجوم اودى بحياة 58 مدنيا. اما كيث فاكد على ان عدد القتلى لم يؤكدمتهما الطالبان باستغلال "الدروع الانسانية".
الجدير ذكره انه بين المعتقلين الطالبانيين لدى تحالف الشمال في سجن كابول بريطاني اربعيني يقال بانه قادم من شرق لندن .&واكد ناطق باسم وزارة الخارجية البريطانية ان اجتماعا جرى مع قادة تحالف الشمال لتحديد هوية الاسير المذكور.
وضاعفت الولايات المتحدة عملياتها الجوية في قاعدتها جنوب قندهار وانضم اخيرا الى عناصر المارينز قوات بريطانية والمانية واسترالية.
وفشلت عملية انتحارية استهدفت غول اغا شارزي الحاكم السابق لقندهار&القائد الباشتوني. ونجحت مجموعة من الافغان العرب على متن شاحنة في مفاجأة اغا شارزي في تاختل بول على مسافة 25 ميلا جنوب قندهار لتصيبه اصابة بالغة، حسبما اكد الضابط الامني عند الحدود الافغانية قاري عبدالوالي.
وتأتي العملية هذه بعد يوم من أنباء عن إصابةسليمان بو غيث&في أفغانستا ليصدر بيان من منظمة كويتية ينفي الخبر.