قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

&
&واشنطن- اعلن الرئيس الاميركي جورج بوش الثلاثاء ان القوات الاميركية قد تنقل للتدخل في مكان اخر غير افغانستان في اطار الحملة المناهضة للارهاب التي تشنها الولايات المتحدة.
&وقال بوش خلال لقاء مع برنامج 20/20 في شبكة التلفلزيون الاميركية "اي بي سي" سيبث اليوم الاربعاء، ان "الضربات هي مهمة بشكل لا يصدق في هذه الحرب ضد الارهاب وان استعمال الجنود (الاميركيين) في مكان اخر سيكون على الارجح ضروريا". واضاف حسب ما جاء في نص هذه المقابلة التي بثتها الشبكة التلفزيونية مسبقا "اريد فقط ان يعلم الاميركيون اننا لن نستبعد اي خيار".
وكان الرئيس الاميركي اعلن تجميد اموال جمعية خيرية اميركية ومجموعتين في الخارج، متهمة بامداد حركة حماس بالاموال.
&وقال بوش متحدثا من البيت الابيض "ان الرسالة التي نود توجيهها هي التالية: ان الذين يتعاملون مع الارهاب لا يمكنهم ان يتعاملوا مع الولايات المتحدة او مع اي دولة يمكن ان تطالها الولايات المتحدة".
&وتخضع "جمعية الارض المقدسة للمساعدة والتنمية" ومقرها في دالاس (تكساس، الجنوب) لمراقبة مكتب التحقيقات الفدرالي (اف.بي.اي.) منذ منتصف التسعينات. ويشتبه في انها تساعد حماس على تجنيد الانتحاريين واعدادهم لمهاجمة اهداف اسرائيلية.
&وافادت مصادر مقربة من وزارة الخزانة الاميركية ان اجراءات التجميد شملت حوالي مليوني دولار، يعود القسم الاكبر منها لجمعية الارض المقدسة. وقالت المصادر "نتوقع ان يزداد هذا المبلغ بشكل كبير في الايام المقبلة".
&ويشمل الاجراء كذلك بنك الاقصى الدولي ومجموعة "بيت المال" للاستثمارات، ومقرهما في الاراضي الفلسطينية.
&وقامت الاف.بي.اي. بتفتيش مكاتب الجمعية في عدد من الولايات ولا سيما في تكساس (الجنوب) وكاليفورنيا (الغرب) ونيوجيرزي (الشرق) وايلينوي (الشمال).
&وافاد مسؤولون اميركيون ان الشرطة الفدرالية صادرت بعض محفوظات الجمعية. وقد تمكنت هذه الجمعية العام الماضي من جمع 13 مليون دولار بفضل وضعها الذي يعفيها من الضرائب.
&واعلن وزير العدل الاميركي جون اشكروفت الذي التقى الصحافيين الى جانب بوش ان جمعية الارض المقدسة تلقت في البداية اموالا من مسؤول كبير في حركة حماس هو موسى ابو مرزوق.
&وتابع ان الجمعية تلقت "القسم الاكبر من الاموال التي استخدمت لتاسيسها من موسى ابو مرزوق" مسؤول المكتب السياسي لحركة حماس التي يعتبر من مؤسسيها. وعاش ابو مرزوق في الولايات المتحدة حتى العام 1993 ثم انتقل الى الاردن من حيث ابعد في 1995، وهو يعيش حاليا في دمشق.
&وقال بوش الذي اعلن الحرب على الارهاب بعد اعتداءات 11 ايلول/سبتمبر في الولايات المتحدة ان "حركة حماس تحصل هنا في الولايات المتحدة على معظم الاموال التي تستخدمها لتمويل عمليات القتل في الخارج".
&واضاف ان "الاموال التي تجمعها جمعية (الارض المقدسة) تستخدمها حماس لتمويل مدارس تنشئ الاطفال على عقيدة تحولهم في المستقبل الى انتحاريين، ولتجنيد متطوعين انتحاريين ومساعدة عائلاتهم".
واعلن بوش الذي ادلى بتصريحاته محاطا بوزير الخزانة بول اونيل ووزير العدل جون اشكروفت ان هذا الاجراء هو "مرحلة جديدة في مكافحة الارهاب، لكنها ليست الاخيرة".
&وتابع "ثمة مجموعات ارهابية اخرى لها شبكات دولية، ومنظمات اخرى تسعى الى مساعدتها. غير اننا نضيق الخناق عليها اليوم وبات هامش نشاطاتها ضيقا".
ونفت جمعية الارض المقدسة ان تكون مولت حركة المقاومة الاسلامية الفلسطينية حماس.
&وقال جون جانيه المتحدث باسم الجمعية ومقرها تكساس "نحن لا نمول ارهابيين".
&واقر جانيه بان الجمعية تلقت هبة كبيرة من مسؤول كبير في حماس هو موسى ابو مرزوق.
&واضاف "لكننا تلقينا هذه الهبة في العام 1992 قبل ان تتوثق علاقاته بالارهابيين". واوضح "في تلك الفترة لم تكن هناك اسئلة مطروحة حول ماضيه. كان فقط رجلا عاديا".
&واوضح جانيه "لا نعلم ما هي الادلة (مع المحققين) (...) لم يعملوا الا مصادرة المال المخصص للايتام والارامل وعائلات فقيرة".
&وكان ابو مرزوق قد اعتقل في 27 تموز/يوليو 1995 في مطار كينيدي بنيويورك ويتهمه الاميركيون والاسرائيليون بلعب دور مهم داخل الذارع العسكرية لحركة المقاومة الاسلامية حماس وبانه احد قادة حركة الاخوان المسلمين.
&واعتبر ابو مرزوق الذي يتحدر من غزة، بانه احد المقربين من مؤسس حماس في الاراضي الفلسطينية الشيخ احمد ياسين المقرب هو ايضا من الاخوان المسلمين.
&