قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

&
بون- اعلن مصدر دبلوماسي قريب من المحادثات بين الفصائل الافغانية في بون ان هذه الفصائل باتت قريبة جدا من التوصل الى اتفاق بشان الحكومة الانتقالية في كابول وهو المرحلة الاخيرة قبل توقيع الاعلان الخاص بمرحلة ما بعد طالبان.
واوضح المصدر ان المشاركين في مؤتمر بون على وشك انجاز الاتفاق اليوم الاربعاء في اليوم التاسع من المحادثات.
وكانت اربع فصائل افغانية بدات محادثاتها برعاية الامم المتحدة في 27 تشرين/الثاني في قصر بيرتسبيرغ قرب بون. وقد توصل مندوبو هذه الفصائل امس الثلاثاء الى الاتفاق على مسودة اعلان ختامي قد يجرى التوقيع عليه في وقت لاحق اليوم الاربعاء.
ويتردد كثيرا اسم حميد قرضاي لرئاسة الحكومة الافغانية المقبلة التى تدير شؤون افغانسان لفترة انتقالية من ستة اشهر.
وقد اقترح تحالف الشمال اسم هذا الزعيم الباشتوني على الرغم من كونه من انصار الملك السابق محمد ظاهر شاه وذلك مقابل احتفاظ التحالف بحقائب الداخلية والخارجية والدفاع وهي الحقائب التى كان يتولاها في حكومة برهان الدين رباني على التوالي كل من يونس قانوني وعبدالله عبدالله والجنرال محمد قاسم فهيم.
وستضم الحكومة الانتقالية 29 وزيرا بينهم رئيسها وخمسة نواب للرئيس و23 وزيرا.