قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

طالبت الحكومة الصينية اسرائيل بدفع مليار دولار كتعويض عن إلغاء صفقة طائرات التجسس من طراز "فالكون" التي ألغتها الحكومة الاسرائيلية بضغط أميركي. وذكرت صحيفة "هآرتس" أن اسرائيل مستعدة لدفع تعويضات غير أنها ذهلت من حجم المطالبة الصينية. وأشارت الى أن هذا الطلب عرض أثناء المباحثات التي أجراها وفد اسرائيلي برئاسة مدير عام وزارة الدفاع، عاموس يارون، الشهر الماضي في بكين.
وقالت <<هآرتس>> إنه بموازاة ذلك طرأ تقدم كبير في المفاوضات التي تجريها اسرائيل مع الهند لتزويدها بثلاث طائرات <<فالكون>>. ونقلت عن الأسبوعية العسكرية الأميركية <<ديفنس نيوز>> قولها إن الصفقة مع الهند سوف تبرم خلال شهور قليلة. وفي إطار هذه الصفقة، تزود روسيا الهند بطائرات النقل من طراز <<اليوشن 2 76>> وتقوم شركة <<ألتا>> الاسرائيلية بتزويد الطائرة بنظام إنذار ورادار.
وقد أوضحت الحكومة الصينية لإسرائيل أنها تطالب بمليار دولار كتعويض، ولكن جهات رفيعة المستوى في وزارة الدفاع الاسرائيلية قالت إنه <<ليست هناك حتى الآن فكرة مبلورة، وان هناك أرقاما، ولكن لم يوضع شيء بعد على الطاولة>>.
وأشارت <<ديفنس نيوز>> الى أن رئيس شعبة التسليح في الجيش الصيني، الجنرال كاو جانتشان، قال في لقائه مع يارون الشهر الماضي إن الحكومة الصينية تصر على تسليمها طائرة <<الفالكون>>، بحسب الاتفاق المبرم. ونقلت المجلة عن مصادر عسكرية اسرائيلية قولها إن التعويض سوف يزيد في كل حال عن نصف مليار دولار. (<<السفير اللبنانية>>)