قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك


بغداد -& بحث نائب رئيس الجمهورية العراقي طه ياسين رمضان مع القائم بالاعمال الايراني في بغداد أمير سعيد ايرواني سبل تسريع مسيرة تطبيع العلاقات بين بلديهما.
ونقلت الصحف العراقية أمس عن حديث جري بين نائب الرئيس العراقي والقائم بالاعمال الايراني يوم أمس الأول بمناسبة انتهاء مهام عمل الاخير في بغداد، انه تم بحث أهمية العمل
الجاد لتجاوز المشاكل المعلقة بين البلدين والارتقاء بمستوي التعاون في مختلف المجالات.
كما تم تقويم الزيارات المتبادلة وبحث سبل العمل الدؤوب علي توطيد العلاقات بين البلدين.
يذكر أن زيارة متوقعة لوزير الخارجية العراقي ناجي صبري لطهران أرجأت بسبب التهديدات الاميركية بضرب العراق، حيث أن صبري كان قد أعلن في نوفمبر الماضي استعداده للتوجه إلي طهران في أي وقت كان لبحث المسائل العالقة بين البلدين و فتح صفحة جديدة مع ايران.
وتحدث أمس الأول الجنرال عبدالله نجفي رئيس اللجنة الايرانية لاسري الحرب عن تقدم في تسوية مشكلة أسري الحرب مع العراق خلال المفاوضات الجارية في مدينة خسروي علي الحدود مع العراق وفال أنه تم تبادل قائمة بأسماء ألف عسكري لا يعتبرون أسري حرب.يشار إلي أن مسألة احتجاز أسري حرب الثماني سنوات في إيران والعراق و إيواء عناصر المعارضة لكلا البلدين، تحول دون تطبيع العلاقات بين البلدين رغم مرور 13 عاما علي انتهاء الحرب بينهما.(الراية القطرية)
&