قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

صنعاء- ذكرت مصادر قبلية وفي الشرطة ان الهجوم الذي شنته قوات الجيش والشرطة على خاطفي رهينة الماني تحتجزه منذ اسبوع قبيلة قرب صنعاء، كان مستمرا صباح اليوم الاربعاء، لكن مصير الرهينة ما زال مجهولا.
&وقال مسؤول في الشرطة& ان "وحدات الجيش والشرطة تواصل صباح اليوم الاربعاء هجومها على مكان الخاطفين" في محيط قرية المحجزة في منطقة صرواح الجبلية الوعرة التي تبعد 140 كيلومترا الى الشرق من صنعاء.
&وقال مصدر قبلي ان الهجوم الذي استؤنف امس الثلاثاء بعد هدنة استمرت 48 ساعة ادت حتى الآن الى "سقوط ثلاثة قتلى من افراد القبائل وقتيلين في صفوف الشرطة" الى جانب عشرات الجرحى.