قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

&
مع دخول الاقتصاد الأميركي رسميا في حالة كساد أبدى الرئيس الأميركي جورج بوش تعاطفه مع الأميركيين الذين فقدوا وظائفهم بعد هجمات الحادي عشر من أيلول (سبتمبر)ودعا لتطبيق خطة تتكلف ثلاثة مليارات دولار لمساعدتهم.
وقال بوش الثلاثاء أمام مجموعة من العاطلين عن العمل في مركز توظيف باورلاندو "يؤلمني أنكم لا تعملون مع اقتراب موسم العطلات. أنا معجب بشجاعتكم ومحاولة تحسين أوضاعكم".
وخلال خامس زيارة لفلوريدا وهي ولاية تعتمد على السياحة ركز بوش على خطته بشأن منح عاجلة تقدمها الدولة بقيمة ثلاثة مليارات دولار لمساعدة العاطلين عن العمل علي تغطية احتياجاتهم المالية والاحتفاظ بالتأمين الصحي والتدرب للحصول على وظائف جديدة.
وتشمل الخطة التي اقترحها بوش لاول مرة في تشرين الاول (أكتوبر) 3.4 مليون دولار مخصصة لمنطقة اورلاندو حيث توجد ملاهي والت ديزني التي استغنت عن عشرات العمال بسبب تراجع السياحة بعد الهجمات. والسياحة اكبر صناعة في فلوريدا إذ تحقق دخلا يصل إلى 50 مليار دولار.
وقال مسؤولون في الولاية ان عدد الزائرين تراجع بنسبة ستة بالمائة مقارنة بالعام الماضي.