قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

&
المحرر الاقتصادي: سجل مزيج برنت الخام ارتفاعا حادا في المعاملات الآجلة ببورصة لندن للأوراق المالية الأربعاء اثر قرار روسيا خفض صادراتها النفطية 150 ألف برميل يوميا بدءا من أول كانون الثاني (يناير).
وقال متعاملون ان نبأ الخفض الروسي، الذي جاء في إطار مساعي المنتجين من منظمة الدول المصدرة للنفط "أوبك" ومن خارجها لرفع الأسعار، أعطى قوة دفع للأسعار لترتفع متجاوزة مستوى المقاومة عند 20.08 دولار.
وكان برنت بدأ المعاملات صباح الأربعاء منخفضا بعد زيادة كبيرة على غير المتوقع في مخزون البترول الأميركي اذ أظهرت بيانات معهد البترول الأميركي ان مخزون الخام زاد بمقدار مليوني برميل وان مخزون المشتقات بما فيه وقود التدفئة زاد 3.8 مليون برميل في الأسبوع الذي انتهى يوم 30 تشرين الثاني(نوفمبر).
وصعد مزيج برنت في عقود كانون الثاني (يناير) 96 سنتا إلى 20.25 دولار للبرميل مسجلا أعلى مستوى منذ 14 تشرين الثاني (نوفمبر) الماضي عندما بلغ 20.32 دولار قبل ان يتراجع مرة أخرى عن مستوى 20 دولارا للبرميل.
وفي الساعة 12:55 بتوقيت غرينتش بلغ سعر برنت في عقود كانون الثاني (يناير) 19.87 دولار للبرميل بارتفاع 58 سنتا عن الإغلاق السابق.
وزاد سعر السولار ثلاثة دولارات ليصل إلى 168.25 دولار للطن بعد ان صعد في وقت سابق إلى 170.50 دولار للطن.
وتعد مشاركة روسيا أساسية في خطة "أوبك" لتقليص المعروض النفطي العالمي بهدف تحسين الأسعار.