قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

&
لندن ـ ايلاف: اعلن الليلة ان رئيس الحكومة الافغانية المعين برضى جميع الاطراف المتناحرة البشتوني حميد قرضاي اصيب بجروح طفيفة من جراء غارة الـ بي 52 الاميركية صباح اليوم والتي القت قنابلها خطأ على موقع صديق في شمال قندهار.
وقتل جنديان اميركيان من جراء الحادث الى جانب عدد من مقاتلي تحالف الشمال كما جرح عشرون آخرون، وكان قرضاي في زيارة استطلاعية للمنطقة حيث التقى بعدد من ضباط القوات الخاصة الاميركيين المرابطين هناك.
وقالت مصادر عسكرية ان قرضاي اصيب بفعل تناثر الرمال والاشلاء في المكان وليس بفعل القنابل ذاتها، مشيرة الى انه عولج في الحال من بعض الرضوض والجروح البسيطة.
وانتخب قرضاي وهو مناهض للطالبان المتشددة وموال للنظام الملكي في اتفاق تاريخي رئيسا لحكومة انتقالية لستة اشهر وقعته فصائل افغانية اربعة اليوم في بون.