قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

لندن ـ ايلاف: تعرض الصحافي البريطاني المعروف روبرت فيسك الى اعتداء بالضرب المبرح من جانب مائة لاجىء افغاني على الحدود الباكستانية الافغانية، وذكرت مصادر بريطانية الليلة& (السبت) ان مراسل صحيفة "انديبندانت" في الشرق الاوسط هوجم من "مجموعة الغوغاء حين تعطلت سيارته على الطريق العام بين كويتا الباكستانية وتشارنان الافغانية".
واشارت الى انه اصيب بجروح بالغة في الرأس ومواقع اخرى في انحاء جسمه، ودأب فيسك (55 عاما) في الاونة الاخيرة في الكتابة عن الشأن الأفغاني وهو انتقل الى اسلام اباد منذ اسابيع لمتابعة اخبار الحرب التي تشنها قوات التحالف الدولي على شبكة القاعدة وحركة الطالبان.
يذكر ان الصحافي البريطاني قام بتغطيات عالمية وعربية عديدة في السنوات العشرين الماضية وخصوصا احداث لبنان وفلسطين واسرائيل والعراق وايران. ويعتبر من المعلقين الخبراء الذين يتمتعون بمعلومات عالية من مصادر القرار في منطقة الشرق الاوسط.
&