قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

&
برن- افادت وكالة الانباء السويسرية ان نحو الفي شخص تظاهروا امس السبت في برن ضد العمليات العسكرية الاميركية في افغانستان. واوضح اعضاء جمعية "التجمع ضد الحرب والارهاب"، "ان الاعلانات اليومية عن النجاحات العسكرية لا تغير شيئا في الوضع الماساوي الذي يعيشه الشعب الافغاني" وطالبوا بالوقف الفوري للهجمات الجوية والبرية في افغانستان.
وتساءل باتريس موغني رئيس حزب الخضر السويسري متهما الولايات المتحدة بانتهاج سياسة ارهابية "كم طفل قضى في العراق بسبب حظر الولايات المتحدة؟".
واضافت باربرا مولر من "الجهاز المسيحي من اجل السلام" بخصوص وضع النساء الافغانيات في ما بعد طالبان، "ان النساء لا يحتجن فقط الى مواد التجميل، انهن بحاجة الى حقوقهن".
وكانت جمعية "التجمع ضد الحرب والارهاب"، التي تجمع 50 منظمة سويسرية من بينها "المجموعة من اجل سويسرا بدون جيش" وحزب الخضر، نظمت في منتصف تشرين الاول/اكتوبر تظاهرة حول نفس الموضوع وشارك فيها خمسة الاف شخص.