قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

&
الخرطوم- اعلن ممثل للرئيس الصومالي ان الحكومة الصومالية الانتقالية طلبت من السودان مساعدتها للمصالحة مع فصائل المعارضة.
&واعلن يوسف حسن ابراهيم اثناء زيارة الى الخرطوم انه نقل رسالة من الرئيس الصومالي للمرحلة الانتقالية عبد القاسم صلاد حسن للرئيس السوداني عمر البشير يطلب فيها تنسيق الجهود الاقليمية الهادفة الى المصالحة بين الحكومة والمعارضة في الصومال.
وذكر ابراهيم ان قرارا بهذا الخصوص كان قد اعتمد خلال قمة السلطة الحكومية للتنمية (ايغاد التي تضم سبع دول من شرق افريقيا) التي عقدت في تشرين الثاني/نوفمبر عام 2000 في الخرطوم .
وحصلت الحكومة الصومالية الانتقالية على اعتراف اقليمي ودولي ولكن عدة فصائل صومالية مهمة لا تزال تعارض حكومة صلاد، كما اقر ابراهيم الذي قال "نريد ان ينهي جميع زعماء الحرب معارضتهم وينضموا للحكومة الانتقالية لمصلحة الوحد الصومالية".
وتضم الايغاد جيبوتي واريتريا واثيوبيا وكينيا واوغندا والصومال والسودان اضافة الى الدول المانحة حول مصير هذه المنظمة المحلية.