قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

عمان- استانفت محكمة امن الدولة في عمان الاثنين النظر في قضية شبكة اصولية مفترضة تضم 12 اردنيا ومصريا اتهموا بالتخطيط للقيام باعتداءات ارهابية بالاستماع الى شهادة خبير متفجرات.
واكد شاهد النيابة، الرائد كامل ناجي من المخابرات العامة الاردنية، امام المحكمة ان المواد التي ضبطت بحوزة بعض المتهمين من اعضاء الشبكة التي تعرف باسم "الخلايا" هي من "المتفجرات الشديدة والصالحة للاستعمال".
وقررت المحكمة مواصلة الاستماع الى شهود الاثبات في القضية خلال الجلسة المقبلة في 24 كانون الاول/ديسمبر الجاري. والمتهمون ال13 وغالبيتهم تتراوح اعمارهم بين 20 و30 عاما، كانوا يقطنون عمان قبل القاء القبض عليهم في كانون الثاني/يناير الماضي حيث كانوا يعتزمون القيام باعتداءات ضد اهداف اسرائيلية وغربية في الاردن، بحسب مصادر قانونية.
ومن بينهم يوجد بائع مصري يدعى واصف عبد الرازق. ووفقا للائحة الاتهام، فان اعضاء الشبكة ال13 المفترضين اتهموا جميعا ب"المؤامرة بقصد القيام باعمال ارهابية" في حين اتهم ثمانية من الاعضاء المفترضين لتنظيم الخلايا، ومن بينهم المتهم الرئيسي بلال خريسات، ب"حيازة" او ب"تصنيع متفجرات بصورة غير مشروعة".
وبدات وقائع هذه القضية في العاشر من تموز/يوليو الماضي.