قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

&
دوشانبي- اعلن مسؤولون طاجيك الاثنين ان عسكريين اميركيين وفرنسيين وايطاليين علاوة على طائرات مقاتلة سينتشرون ابتداء من 20 كانون الاول/ديسمبر في قاعدة قلياب الطاجيكية الجوية وذلك في اطار الحملة على الارهاب في افغانستان.
وبحسب مسؤول عسكري طاجيكي فضل عدم كشف اسمه فان ما بين 40 الى 50 طائرة مقاتلة بينها الاميركية اف-15 واف-17 والفرنسية ميراج سيتم نشرها في هذه القاعدة على بعد حوالي 100 كلم من الحدود الافغانية مع فرقة يمكن ان يصل عديدها الى 4 الاف رجل.
واشار نائب رئيس الوزراء الطاجيكي المكلف الامن سيد امير زخوروف من ناحيته لوكالة انترفاكس ان قاعدة قلياب ستوضع "مؤقتا تحت تصرف الاميركيين والفرنسيين والايطاليين اي حتى نهاية عمليتهم ضد الارهاب".
واضاف "ان وزير الداخلية الطاجيكي سسيسهر على امن المطار ومحيطه بمساعدة عسكريين اميركيين وايطاليين وفرنسيين" دون توضيح عددهم.