قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

&
القاهرة- ضحى خالد: كشفت مباحث كفر الشيخ في شمال مصر، غموض مقتل موظف بالمعاش عثر عليه مقتولاً بترعة، وبه العديد من الإصابات.. تبين أن مرتكبي الجريمة زوجته بالاشتراك مع عشيقها بعد اكتشاف أمرهما وتضييفه الخناق حولهما.
كان اللواء محمود وجدي مدير أمن كفر الشيخ قد تلقي بلاغا من اهالي مركز الرياض بالعثور علي جثة بترعة أبومصطفي اسفل كوبري الجبانة علي طريق الرصيف.. تبين ان الجثة للمدعو عبدالموجود عبدالفتاح مرسي "55 سنة" موظف بالمعاش وبه العديد من الإصابات في الجبهة والرأس ونزيف دموي بالأنف وعثر بملابسه علي شيك بنكي باسمه خالي البيانات.
تم تشكيل فريق بحث جنائي لكشف غموض الحادث والوصول الي مرتكبيه، وقد أسفرت التحريات ان مرتكبي الحادث زوجة المجني عليه ماجدة محمود محمد جلال "33 سنة" ربه منزل بالاشتراك مع عشيقها جمال محمد السيد "44 سنة" تاجر قطع غيار سيارات بالمنصورة.. حيث كان يتردد علي والد زوجة المجني عليه بمدينة دسوق والذي يعمل أيضاً في تجارة قطع الغيار وأثناء ذلك نشأت علاقة غرامية ملتهبة بين المتهم وزوجة المجني عليه.. واستمرت لأكثر من عامين.. وعندما شعر الزوج بهذه العلاقة الآثمة بدأ يضيق الخناق حولهما واتفقا علي التخلص منه ليخلو لهما الجو.
وفي يوم الحادث خرج المجني عليه وزوجته وعشيقها لتحصيل مبالغ مالية من بعض المواطنين من القرية، واستقل الثلاثة سيارة العشيق، وأمام كوبري القرية طلب المتهم من الزوج النزول معه من السيارة لإجراء اتصال تليفوني بأحد الأشخاص من السنترال وأثناء وقوف المتهم والمجني عليه غافله المتهم وانهال فوق رأسه من الخلف بسنجة حديدية حتي لفظ أنفاسه الأخيرة وألقي بجثته في الترعة بجوار الكوبري.. وعاد بعد ذلك برفقة الزوجة إلي مدينة كفر الشيخ وكأن شيئاً لم يحدث.
بعد أيام اكتشف الاهالي الجثة طافية فوق سطح المياه فابلغوا المباحث التي ألقت القبض علي الزوجة وعشيقها، وبمواجهتهما بالتحريات اعترفا تفصيلياً بارتكاب الحادث وبعرضهما علي النيابة قررت حبسهما علي ذمة التحقيق.