قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

كابول- افادت مصادر في منظمات انسانية نقلا عن شهود عيان الثلاثاء ان عدد الجثث المتروكة لضحايا المعارك في محيط مطار قندهار، جنوب افغانستان، قد يصل الى الف جثة.
وقالت المصادر ان "المعارك كانت عنيفة جدا واستمرت طويلا، نعتقد ان وجود الف جثة امر غير مستبعد".
ويوجد عدة مطارات حول قندهار، احدها مدني يسمى "دولي" حيث توجد الجثث، واخر عسكري ومطار يستخدمه وجهاء عرب يقصدون المنطقة للصيد.
وخلال الاسابيع الاخيرة، تحدثت انباء غير مؤكدة عن معارك للسيطرة على المطار بين فلول قوات طالبان وزعماء القبائل الباشتون.
من جهة ثانية، تبدأ اللجنة الدولية للصليب الاحمر اليوم الثلاثاء دفن الجثث في مدينة قندهار التي سلمتها حركة طالبان الجمعة.
واعقب خروج طالبان ثلاثة ايام من المعارك بين الزعيمين الباشتونيين المتنافسين حاجي غول اغا والملا نقيب الله.
وقام الصليب الاحمر الاثنين بحفر حوالي مائة قبر اختير موقعها بالاتفاق مع اسياد المدينة الجدد، كما اكد متحدث باسم المنظمة.