قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

دورتموند-ايلاف: يؤدي تسخين حليب الأم في أجهزة الميكروويف الى تقليل نسب بعض الإنزيمات والمواد الهامة لصحة الطفل في حين لايؤثر ذلك على أنواع الحليب الاخرى. جاء ذلك في دراسة مختبرية أجراها معهد أبحاث تغذية الطفل في مدينة دورتموند الالمانية.
وذكرت الدكتورة ماتيلده كيرستنغ ان الفحوصات المختبرية أثبتت ان تسخين حليب الام بين 20-50 درجة مئوية بواسطة الميكروويف يؤدي الى خفض نسبة اللايزوزيم والغلوبيولين المناعي بشكل مؤثر في الحليب.بل ان تدفئة حليب الأم الى 20-25 درجة مئوية فقط كفيل بإضعاف مناعة حليب الام ضد الجراثيم بشكل ظاهر.
وحذرت كيرستينغ من ان الميكروويف لا يسخن الحليب بشكل متناسق كما ان درجة حرارة سطح الزجاجة لا تكشف درجة حرارة الحليب الأمر الذي قد يعرض فم الطفل للاحتراق بواسطة الحليب الساخن. ولهذا فمن الضروري رج الزجاجة بشكل بسيط حتى في حالة تسخين الحليب الصناعي&داخل جهاز الميكروويف.
وهذا ليس كل شيء لأن المختبر تفحص ما يحدث لحليب الأم في أجهزة التسخين الصغيرة التي تعتمد حوض الماء الساخن في تدفئة الحليب. ووجد الباحثون ان تأخر الزجاجة في حوض الماء الساخن يؤدي الى فصل الماء عن الدهون في الحليب ونصحوا الامهات لذلك بتقليب الزجاجة بحذر ، وليس رجها ، قبل ان تزج في فم الطفل.