قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

تورا بورا&- اغارت&قاذفة اميركية من طراز بي 52& صباح اليوم الاربعاء على جبال تورا بورا في شرق افغانستان حيث تتحصن مجموعة من مقاتلي القاعدة. والقت القاذفة عند الساعة 8،30صباحا (4،20تغ) قنبلتين كبيرتين على منطقة متاخمة للحدود الباكستانيةفي& الجبل التىتعرضت& الىغارات اخرى.
و&&لم تبد صباح اليوم الاربعاء اي دلائل تشير الى قرب استسلام مقاتلي القاعدة المتحصنين في تورا بورا. وكان القائد محمد زمان احد القادة الثلاثة للقوات الافغانية التى تحاصر مقاتلي القاعدة اعلن امس الثلاثاء ان هؤلاء المقاتلين سيستلمون "من دون شروط" عند الثامنة من صباح الاربعاء (3،30ت غ).
&وقد&منع الصحافيون صباح اليوم من الاقتراب خطوط لجبهة في منطقة تورا بورا خلافا لما كان عليه الحال امس الثلاثاء ولم يكن هناك اي قصف بري. لكن وكالة الانباء الاسلامية الافغانية ان مقات حركة لباني جبال را بورا شرق افغانستان لم يستسلموا في الساعة المحددة وانهم يضعون شروطا لاستسلامهم. وقالت الوكالة التى تعمل انطلاقا من باكستان نقلا عن مصادر لم تحددها ان المقاتلين طلبوا ان تتسلمهم الامم المتحدة بوجود دبلوماسيين من بلدانهم.
&من جهة اخرى قال متحدث باسم القائد العسكري الافغاني حضرة علي ان عناصر القاعدة وافقوا على الاستسلام في اتصال هاتفي عبر الاقمار الاصطناية من اسلام اباد" لكننا لم نسمع شيئا حتى الان". واضاف "ربما فعلوا ذلك خلال الساعات المقبلة واذا لم يستسلموا فسوف نقاتلهم حتى نقضي عليهم".
وكان مقاتلو القاعدة خسروا امس الثلاثاء القسم الاكبر من قاعدتهم السرية في تورا بورا بعد ام من القصف امكي الجوي العنيف والهجمات البرية التى يقوم المقاتلون الافغان. واستنادا الى المتحدث نفسه فان ثمانية من مقاتلي القاعدة قتلوا امس الثلاثاء. لكن مصير زعيم القاعدة اسامة بن لادن ما زال مجهولا وكذلك موقعه.