قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

&
كابول- اعلن برهان الدين رباني الرئيس الافغاني السابق في مؤتمر صحافي الاربعاء في كابول انه "يدعم كليا" الحكومة الانتقالية برئاسة حميد قرضاي التي ستتسلم مهامها في 22 كانون الاول/ديسمبر.
واضاف رباني "عندما دخلنا كابول قلنا اننا لم نات لتشكيل حكومة. واحترمنا وعدنا".
وتابع "انني ادعم حميد قرضاي دعما تاما وساتعاون معه". واعتبر رباني ان اجتماع بون للفصائل الافغانية تعرض لضغوط كثيفة من الاسرة الدولية معربا عن الامل في ان تكون "اخر محاولة للتدخل الاجنبي في الشؤون الافغانية".
وتابع ان هذا الاجتماع الذي سمح بتوقيع الاتفاقات في الخامس من كانون الاول/ديسمبر "كان يرمي الى التفاوض وليس اتخاذ قرارات".
&وكان رباني انتخب رئيسا في 1992 لولاية من عامين واستمرت حكومته في تمثيل افغانستان في الامم المتحدة في ظل نظام طالبان.
واعلن انه كان يفضل ان يقوم قرضاي "بنفسه بتعيين اعضاء حكومته" بدلا من ان "يحاط بحكومة شكلت مسبقا ولا يعرف ربما بعض اعضائها".