قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

دبي- ربحت امهات ثلاثة من الفلسطينيين الذين قتلوا في المواجهات مع الجيش الاسرائيلي في الانتفاضة في الاراضي الفلسطينية الثلاثاء ما مجموعه 375 الف ريال سعودي (مئة الف دولار) في الحلقة الاخيرة من برنامج "من سيربح المليون؟"
وقد دعيت النساء الثلاث الى باريس للمشاركة في البرنامج الذي تبثه قناة مركز تلفزيون الشرق الاوسط (ام بي سي) الذي يملكه سعودي واستقبل خلال شهر رمضان عددا من الشخصيات المعروفة.
وكغيرهن من متسابقي البرنامج، قررت النساء الثلاث اللواتي ربحت كل منهن 125 الف ريال (حوالي 33 الف دولار) التبرع بالمبلغ لاعمال خيرية.
وقالت ميرفت قواسمة والدة الشاب شاكر حسونة الذي قتل وهو في الحادية والعشرين من عمره بالرصاص في مدينة الخليل في الضفة الغربية انها ستتبرع بالمبلغ ل"جمعية الشؤون الاجتماعية لاسر الشهداء" الفلسطينيين.
اما جورجيت مرة التي قتلت ابنتها رانية خروفة باطلاق نار من دبابة وهي في الثانية والعشرين من عمرها الشهر الماضي اثناء محاولتها مغادرة بيت جالا (الضفة الغربية) هربا الى بيت لحم حيث تقيم والدتها، فستقدم هذا المبلغ الى "الجمعية الانطونية" المتخصصة برعاية المسنين.
من جهتها، قالت كلثوم ابو صالح التي رافقتها الى البرنامج خطيبة ابنها وليد الذي قتلته الشرطة الاسرائيلية خلال تظاهرة للعرب الاسرائيليين تضامنا مع الانتفاضة الفلسطينية في تشرين الاول/اكتوبر من العام الماضي، فستتبرع بالمبلغ الى جمعية للتراث الفلسطيني.
وقد قالت ان خطيبة ابنها ما زالت الى اليوم تلبس "المحبس" وترفض خلعه. وكان طبيب عام من الامارات العربية المتحدة اول مشارك في البرنامج يربح مليون ريال (حوالي 562الف دولار).