قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

&دمشق&- جدد محامو النائب والمعارض السوري رياض سيف الاربعاء امام محكمة الجنايات في دمشق طلبهم مثول عدة شهود امام المحكمة بينهم رئيس مجلس الشعب السوري عبد القادر قدورة. وكلفت المحكمة الدفاع تقديم تفصيل للوقائع التي سيشهد عليها الشهود. وقال محامي الدفاع حسن عبد العظيم ان "عبد القادر قدورة شاهد حول التحقيقات التي استند اليها من اجل رفع الحصانة" البرلمانية عن رياض سيف المتهم بالعمل على "تغيير دستور الدولة بطرق غير مشروعة".
&من جهته قال محامي الدفاع انور البني "طلبنا ضم الاشرطة الصوتية لمحاضرة برهان غليون (التي نظمت في 5 ايلول/سبتمبر عند سيف) التي بنيت عليها التقارير مع كافة المداخلات والاستماع اليها بجلسة علنية". وكان المفكر برهان غليوني استاذ علم الاجتماع تحدث خلال هذه المحاضرة مطالبا باجراء انتخابات حرة في سوريا
وكان النائب سيف الذي اعتقل في السادس من ايلول/سبتمبر لانه نظم عدة منتديات سياسية في منزله شارك فيها المئات من المفكرين، ينتقد علنا داخل مجلس الشعب وخارجه طريقة تسيير الحكومة السورية لشؤون البلاد. وحضر الجلسة سبعة دبلوماسيين يمثلون الولايات المتحدة وبلجيكا واسبانيا وهولندا والنروج واليابان وكندا.
وحدد القاضي في 27 كانون الاول/ديسمبر موعد الجلسة المقبلة للمحاكمة التي بدأت في 30 تشرين الاول/اكتوبر. وسيف ونائب اخر هو مأمون الحمصي الذي تجري محاكمته ايضا في عداد مجموعة من عشرة معارضين اوقفوا في اب/اغسطس وايلول/سبتمبر. لكن المعارضين الثمانية الاخرين الذين سيمثلون امام محكمة استثنائية "لم يخرجوا من زنزاناتهم منذ اعتقالهم" على حد قول البني وافراد عائلاتهم.