قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

&
لندن ـ علي المعني: قالت مصادر ان المنشق السعودي وزعيم شبكة (القاعدة) قرر الانتحار بعدما اعطيت مهلة ثانية لمقاتلي شبكة (القاعدة) المتمترسة في جبال تورا بورا وهي تقول "استسلموا وستكونون احرارا اينما شئتم ".
ولم يستستلم مقاتلو (القاعدة) في جبال تورا بورا بعد ساعات من الهدنة المنتهية في صباح الاربعاء. واشارت الى بن لادن لادن قد يكون انتحر على ايدي جماعة من انصاره.
وكان بن لادن اعطى تعليمات الى معاونيه وابنائه بقتله فور الحصار عليه من اية قوات اجنبية.
وفي الحصار الذي استمر يومين، فان عديدا من المقاتلين التابعين لشبكة القاعدة قرروا الاستسلام ، وقالت مصادر افغانية ان هؤلاء المقاتلين من جماعة (القاعدة) سيذهبون احرارا اذا ما قدموا اسماء 22 من قادتهم الذين قادوا عمليات الشبكة في افغانستان.
ولم يتقدم هؤلاء المحاصرين في اية معلومات عن القادة المطلوبين في فترة الهدنة، حيث بدات المقاتلات الاميركية من طائرات "اف 52 " مهماتها مجددا في قصف مكثف لقواعدهم .
وحسب المعلومات المتوفرة عند "ايلاف" فان غالبية المقاتلين العرب انسحبوا الى مواقع اخرى رغم فقد عشرات من الارواح. ولم تعرف بعد وجهة هؤلاء المقاتلين وغالبيتهم من العرب او الشيشان.
وقالت باكستان ان ايا من هؤلاء لم يمرعبر اراضيها وهذا ما يتثير اسئلة استراتيجية مهمة بالنسبة للتحالف الغربي الذي وضع خططا استراتيجية جديدة لمحاصرتهم من منافذ البحر العربي والموانىء المطلة عليه ابتداء من عدن حتى الفليبين.
واذا كانت شبكة القاعدة قادرة على الانسحاب الى بلدان اخرى، فانها لن تكون قادرة على ذلك حسب المصادر الاستخبارية الا اذا ذهبت الى اودية حضرموت في اليمن او الصومال.
واذ ذاك فان قوات اميركية خاصة وتدعمها نظيرتها البريطانية تراقب تلك السواحل المحتملة لاية اختراقات امنية من جانب جماعة القاعدة او اية شبكات ارهابية.