قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

واشنطن- اقر مجلس النواب الاميركي مساء الاربعاء بغالبية كبيرة سلسلة من الاجراءات تهدف الى مكافحة الارهاب البيولوجي قدرت كلفتها ب 2 .56مليار دولار.&&
واقر المجلس بغالبية 418 صوتا ومعارضة صوتين الاجراءات التي تتضمن زيادة نفقات الحكومة في مجال الصحة ومخزونات اللقاحات ضد الجدري وحماية اكبر لنوعية مياه الشرب والاغذية.
وقال النائب الجمهوري بيلي توزين احد واضعي نص القانون في بيان "اصبح من الواضح جدا اننا الان نواجه تهديدا من الارهاب البيولوجي".
واضاف "في عالم ما بعد 11 ايلول/سبتمبر من الضروري جدا ان يعزز الكونغرس البنى التحتية في مجال الصحة العامة على الصعيد المحلي وعلى صعيد الولايات والصعيد الوطني لحماية الشعب الاميركي بشكل افضل".
واجهت الولايات المتحدة الارهاب البيولوجي غداة اعتداءات الحادي عشر من ايلول/سبتمبر عندما اسفرت رسائل ملوثة بعصيات الجمرة الخبيثة وجهت الى اعضاء في الكونغرس وصحافيين الى وفاة خمسة اشخاص.
ولم تسمح التحقيقات حتى اليوم بتحديد مصدر حملة الارهاب هذه ومن يقف وراءها.وتنص الاجراءات التي اقرت الاربعاء على تخصيص اكثر من مليار دولار لمؤسسات الصحة العامة والخاصة على الصعيد المحلي وصعيد الولايات لتحسين تدريب العاملين فيها وتطوير علاجات جديدة.
وخصص اكثر من مليار دولار ايضا لوزارة الصحة لتحسين المخزونات الوطنية للادوية وشراء لقاحات ضد مرض الجدري، و450 مليون دولار لمراكز مراقبة الامراض والوقاية منها لتحسين منشآتها وتعزيز امنها.
ومنح النواب مئة مليون دولار للوكالة الاميركية للاغذية والادوية لتحسين مراقبتها للمواد الغذائية عن الحدود كما خصص اكثر من مئة مليون دولار لحماية المخزونات الوطنية من ماء الشفة.
وينص القانون ايضا على تشكيل بنك معلومات وطني على العناصر ال36 المسببة للامراض الاكثر فتكا ومراقبة اكبر للمختبرات التي تمتلك هذه العناصر. ويبقى ان يوافق مجلس الشيوخ على مشروع قانون مماثل.