قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

صرح نائب رئيسة إندونيسيا امس بأن الحكومة الاندونيسية أفقر من كثير من أفراد شعبها الذين لا يزال لديهم الكثير من الاموال للانفاق على التسوق والسفر خلال موسم الاعياد.
وقال حمزة حاز نائب ميجاواتي خلال برنامج تدريبي لكبار موظفي الدولة انه "إذا كانت إندونيسيا تدرج الان بوصفها بلداً فقيراً، فإن الحكومة هي الفقيرة". وأشار حاز إلى أن الدولة التي تبلغ ديونها الخارجية 60 مليار دولار ضمنت أموال المودعين أثناء هوجة تصفية البنوك الاندونيسية وتدفع أكثر من تريليون روبية سنويا لدعم اللاجئين في مختلف أنحاء البلاد. وأضاف حاز "إننا نتحدث عن أزمة (اقتصادية) ولكن الواقع يكشف أن المتاجر تكتظ بالمتسوقين كما تباع تذاكر السفر غالية الثمن للراغبين في قضاء إجازات عيد الفطر".(البيان الإماراتية)
&