قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

قال الرئيس اليمني علي عبدالله صالح أمس الاربعاء ان ما يقرب من 400 يمني محاصرون حاليا في أفغانستان وأن السلطات اليمنية تسعى لاعادتهم إلى وطنهم.
وقال صالح في كلمة ألقاها خلال لقاء جمعه بكبار رجال الدين اليمنيين "لدينا الان حوالي 400 شخص في أفغانستان ونحن بصدد التفاوض مع التحالف الدولي وباكستان من أجل أن يعودوا".
وأضاف الرئيس اليمني، في كلمته، التي بثتها الاذاعة الرسمية، أن ما تعرضت له أفغانستان كان سببه "الغلو والتطرف وجهلهم (طالبان) بالاسلام الصحيح، ولو كان هناك علماء يعرفون حقيقة الاسلام لما حصل الذي حصل".
وتابع: "لقد كان الجميع مجاهدين في أفغانستان بأمر من أمريكا عندما كان يتم محاربة المد الشيوعي وكان المجاهدون من مختلف أنحاء العالم العربي والاسلامي ولكن عندما تم الاستغناء عن هؤلاء المجاهدين اصبحوا إرهابيين".(البيان الإماراتية)
&